.
.
.
.

ليفربول يتخطى كوينز بارك بثلاثية

نشر في: آخر تحديث:

تحضر ليفربول وصيف بطل الموسم الماضي بشكل جيد لموقعته المرتقبة مع ريال مدريد الإسباني حامل اللقب الأربعاء المقبل في دوري أبطال أوروبا، وذلك بفوزه "المجنون" على مضيفه كوينز بارك رينجرز 3-2 اليوم الأحد في المرحلة الثامنة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

واعتقد فريق المدرب الأيرلندي الشمالي برندن رودجرز الذي يحتاج إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام ريال مدريد بعد خسارته في الجولة الثانية من المسابقة الأوروبية الأم أمام بازل السويسري، أنه حسم النقاط الثلاث عندما تقدم في الدقيقة 67 بهدية من الأيرلندي ريتشارد دان الذي حول الكرة عن طريق الخطأ في مرمى حارسه أليكس ماكارثي إثر ركلة حرة للضيوف.

لكن فريق المدرب هاري ريدناب الذي لم يحقق سوى فوز يتيم هذا الموسم، لم يستسلم وتمكن من إدراك التعادل في الدقيقة 87 عبر التشيلي البديل إدواردو فارغاس الذي قام بمجهود فردي مميز على الجهة اليمنى وعكس الكرة إلى القائم البعيد حيث تشارلي أوستن الذي حضرها لها فأودعها في شباك البلجيكي سيمون مينيوليه.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة استعاد ليفربول تقدمه بفضل البرازيلي البديل كوتينيو الذي قام بمجهود مميز على الجهة اليسرى قبل أن يسدد الكرة على يسار ماكارثي بمساعدة من أحد لاعبي كوينز بارك رينجرز (90)، لكن رد المضيف اللندني جاء سريعاً، حيث تمكن فارغاس من إدراك التعادل مجدداً بكرة رأسية إثر ركلة ركنية (1+90).

وعندما اعتقد الجميع أن كلا من الفريقين سيحصل على نقطة قرر ستيفن كولكر أن يهدي ليفربول فوزه الرابع ونقطته الثالثة عشرة إثر ركلة حرة لأصحاب الأرض في منتصف منطقة ليفربول أبعدها الدفاع ووصلت الكرة إلى رحيم ستيرلينغ المتوغل في الجهة اليسرى فحاول عكسها إلى الإيطالي ماريو بالوتيلي فاعترضها كولكر وحولها بالخطأ في شباك فريقه (4+90)، ملحقاً به هزيمته السادسة فبقي قابعاً في ذيل الترتيب، بينما صعد ليفربول إلى المركز الخامس مؤقتاً بفارق نقطتين عن غريمه مانشستر يونايتد الذي يختتم المرحلة الاثنين بمواجهة مضيفه وست بروميتش البيون.

ويلعب لاحقاً ستوك سيتي مع سوانسي سيتي الذي سيصعد إلى المركز الرابع في حال فوزه بالمباراة.