.
.
.
.

طعن مشجع فرنسي بعد مغادرته "كامب نو"

نشر في: آخر تحديث:

أفادت الشرطة الإسبانية أن أحد مشجعي نادي باريس سان جيرمان الفرنسي جرح مساء أمس الأربعاء، بعد أن تلقى طعنة في صدره عند خروجه من ملعب الكامب نو الذي استضاف مباراة برشلونة أمام باريس سان جيرمان في إطار ختام الدور الأول من بطولة دوري أبطال أوروبا.

ومرت مباراة أمس دون أن تشهد وقوع أي حوادث أثناء مجرياتها، إلا أن أحد أنصار النادي الفرنسي تعرض للطعن أثناء خروجه من الملعب نقل على إثره إلى المستشفى، وبإخضاعه للفحص لم يتبين أن حالته خطيرة.

وجاء حادث ليلة أمس في ظل أجواء التوتر التي تعيشها الكرة الإسبانية بسبب وفاة أحد مشجعي فريق ديبورتيفو لاكرونيا في 30 نوفمبر الماضي جراء المواجهات التي اندلعت مع بعض المتشددين من جماهير أتلتيكو مدريد.

وكانت رابطة الأندية الإسبانية قد اتهمت جماهير برشلونة بالقيام بالتعدي لفظيا على نادي إسبانيول أثناء مباراة الكلاسيكو الكتالونية التي جمعت الفريقين يوم الأحد الماضي.