.
.
.
.

ساوثهامبتون يوقف قطار انتصارات تشلسي

نشر في: آخر تحديث:

أسدى ساوثمبتون الرابع خدمة إلى مانشستر سيتي حامل اللقب عندما أوقف صحوة تشلسي المتصدر بإرغامه على التعادل 1-1 اليوم الأحد على ملعب "ذا فراندز بروفيدنت سانت ميريس استاديوم" وأمام 31641 متفرجا في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وكان ساوثمبتون البادئ بالتسجيل عبر السنغالي ساديو مانيه في الدقيقة 17، وأدرك تشلسي التعادل بواسطة نجمه الدولي البلجيكي ادين هازار في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع من الشوط الأول.

وعزز ساوثمبتون موقعه في المركز الرابع برصيد 33 نقطة لكنه مهدد بالتراجع الى المركز الخامس في حال فوز وست هام على جاره أرسنال لاحقا.

وحرم ساوثمبتون ومدربه الهولندي رونالد كومان رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو من تحقيق الفوز الرابع على التوالي منذ خسارته الاولى هذا الموسم عندما سقط أمام مضيفه نيوكاسل 1-2 في المرحلة الخامسة عشرة حيث تغلب بعدها على ضيفه هال سيتي ومضيفه ستوك سيتي وضيفه وست هام يونايتد بنتيجة واحدة 2-صفر.

واكتفى تشلسي بنقطة واحدة عزز بها موقعه في الصدارة برصيد 46 نقطة وضمن لقب بطل الذهاب الشرفي، وابتعد بفارق 4 نقاط عن مطارده المباشر مانشستر سيتي حامل اللقب الذي يملك فرصة تقليص الفارق الى نقطة واحدة في حال فوزه على ضيفه بيرنلي لاحقا.

وهي المرة الرابعة التي ينهي فيها تشلسي دور الذهاب في الصدارة بعد مواسم 2004-2005 و2005-2006 و2009-2010، علما بانه احرز اللقب في المواسم الثلاثة السابقة التي انهى فيها العام في الريادة.

وكان تشلسي الطرف الافضل طيلة مجريات المباراة وفعل كل شىء الا التهديف باكثر من هدف واحد، كما ان مدربه مورينيو لم تنفعه التبديلات الهجومية التي اجراها في الشوط الثاني باشراكه المخضرم العاجي ديدييه دروغبا والفرنسي لويك ريمي، كما ان هدافه هذا الموسم وصاحب الوصافة على لائحة الهدافين الدولي الاسباني دييغو كوستا لم يكن موقفا وفشل في ايجاد حل للرقابة التي فرضت عليه من دفاع ساوثمبتون.

ونقصت صفوف ساوثمبتون في اخر دقيقتين لطرد لاعب وسطه الفرنسي مورغان شنايدرلين لتلقيه الانذار الثاني دون ان يستغل الفريق اللندني الموقف على الرغم من 5 دقائق وقل بدل ضائع.

ونجح مانيه في منح التقدم لساوثمبتون عندما تلقى كرة خلف الدفاع من الصربي دوسان تاديتش فتوغل داخل المنطقة منفردا بالحارس الدولي البلجيكي تيبو كورتوا وتابعها على يمينه (17).

وادرك هازار التعادل في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع من مجهود فردي رائع عندما تلقى كرة خلف الدفاع من الاسباني فرانشيسك فابريغاس فتوغل داخل المنطقة متلاعبا بمدافعين وسددها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس فريزر فورستر.

وكاد هازار يفعلها إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من فابريغاس داخل المنطقة فهيأها لنفسه على صدره واستدار وسددها قوية زاحفة بجوار القائم الأيسر (60).

وفي ملعب "الاتحاد" في مانشستر، اهدر رجال المدرب التشيلي مانويل بيليغريني فرصة في المتناول لتحقيق الفوز الثامن على التوالي محليا وتقليص الفارق الى نقطة واحدة عن تشلسي، لانهم تقدموا بهدفين نظيفين في الشوط الاول قبل ان تستقبل شباكهم مثلها في الثاني. وهي المرة الاولى التي يفشل فيها مانشستر سيتي في الفوز بعدما تقدم بهدفين منذ سبتمبر 2011 امام فولهام 2-2 ايضا. وبدا جليا تأثر مانشستر سيتي من غياب لاعب وسطهم الدولي العاجي يحيى توريه الذي فضل المدرب بيليغريني اراحته. وخاض سيتي مباراة اليوم في غياب 6 لاعبين اساسيين هم الارجنتيني سيرخيو اغويرو هداف البريمر ليغ حتى الان (14 هدفا) والبوسني ادين دزيكو والمونتينيغري ستيفان يوفيتيتش بسبب الاصابة، علما بان الاخير دخل في الشوط الثاني، وقائده البلجيكي فانسان كومباني والفرنسي غايل كليشي. ويستضيف مانشستر سيتي سندرلاند الخميس المقبل، قبل ان يخوض 3 مباريات ساخنة امام مضيفه ايفرتون وضيفه ارسنال ومضيفه تشلسي في قمة نارية في المرحلة الثالثة والعشرين على ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن في 3يناير المقبل. وضغط مانشستر سيتي منذ البداية لكنه انتظر الدقيقة 23 لترجمة افضليته الى هدف عبر صانع العابه سيلفا اثر تلقيه كرة من مواطنه خيسوس نافاس داخل المنطقة فاستدار حول نفسه وسددها بيسراه على يسار الحارس توم هيتون (23). واضاف البرازيلي فرناندينيو الهدف الثاني من تسديدة قوية رائعة بيمناه من خارج المنطقة ارتطمت بالعارضة وعانقت الشباك (33). وقلص بويد الفارق مطلع الشوط الثاني عندما استغل تسديدة زاحفة لزميله داني اينغز من داخل المنطقة وتابعها من مسافة قريبة على يمين الحارس هارت (47). وادرك اشلي بارنز التعادل من تسديدة قوية من مسافة قريبة اسكنها يمين الحارس هارت (81). وهي المرة الاولى التي يفشل فيها الثلاثي تشلسي وقطبا مانشستر في تحقيق الفوز في يوم واحد وفي مباريات متفرقة منذ 7 ديسمبر 2013. وارتقى ارسنال الى المركز الخامس بفوزه على جاره وست هام يونايتد 2-1. وحسم رجال المدرب الفرنسي ارسين فينغر نتيجة المباراة في شوطها الاول بتسجيلهم هدفين عبر الاسباني سانتي كازورلا (41 من ركلة جزاء) وداني ويلبيك (44)، قبل ان يسجل السنغالي شيخو كوياتي هدف الشرف لاصحاب الارض في الدقيقة 54. وفاز ستوك سيتي على وست بروميتش البيون بهدفين نظيفين سجلهما السنغالي مامي بيرام ضيوف في الدقيقتين 51 و66. وانتزع ليستر سيتي صاحب المركز الاخير فوزا ثمينا من مضيفه هال سيتي بهدف وحيد سجله الدولي الجزائري رياض محرز في الدقيقة 32. وتعادل استون فيلا مع سندرلاند صفر-صفر، وكوينز بارك رينجرز مع كريستال بالاس بالنتيجة ذاتها.