.
.
.
.

في المجموعة الرابعة.. مرتشي.. مستجد.. مطرود.. ومؤقت

نشر في: آخر تحديث:

في المجموعة الرابعة، هناك قصص مختلفة لمدربي المنتخبات، خافيير أغيري مدرب اليابان، وأحمد الحسن مدرب فلسطين، وراضي شنيشل مدرب العراق، وراي ويلكينز المدرب الإنجليزي لمنتخب الأردن.


يدخل خافير أغيري البطولة واتهامات بتورطه بقضية فساد عام 2011 عندما كان مدربا لأوساسونا تلاحقه، فيما الصحف الإسبانية تؤكد أن المكسيكي مرتشي وقرار المحكمة سيصدر قريباً .

المستجد
أحمد الحسن، أول بطولة، أول منافسة، أول مهمة .. كل شيء جديد على الرجل الفلسطيني .


المؤقت

راضي شنيشل مدرب نادي قطر، ومدرب مؤقت لأسود الرافدين تنتهي البطولة فتنتهي الإعارة.


الخاسر

راي ويلكنز استلم الأردن بشهرين قبل البطولة، وفي سبع مباريات ودية، لا فوز .. تعادلان وخمس هزائم.


المطرود

أغيري كان لاعبا دولياً وصل ربع نهائي مونديال عام 1986 ببطاقة حمراء ترك الأزتيك عشرة وفازت المانيا الغربية .

المحاضر

يملك الحسن خبرة قليلة جداً كمدرب ولكنه محاضر آسيوي، الوحيد من فلسطين .

المنضبط

مدرب العراق .. معروف بصرامته .. انضباطه .. ومهنيته .. عندما كان لاعبا اختير كأفضل محترف في الدوري القطري 7 مرات.

الأول

راي ويلكنز أول إنجليزي بتلقى بطاقة حمراء في مونديال، رمى الكرة على الحكم في كأس العالم 1986، وهي بطاقته الحمراء الوحيدة في مسيرته الكروية كلها، والجميع يتذكرها لأنه الأول.


المعرقل
في بطولة كونكاكف 2009، أغيري والخصم بنما، مدرب المكسيك عرقل لاعب الخصم والأخير دفعه وتم تغريم الاتحاد المكسيكي خمسا وعشرون ألف دولار بسبب المشاغب خافير.

المساعد
ويلكنز لا يملك خبرة كبيرة كمدرب ولكن خبرة كبيرة كمساعد مدرب كان بجانب فيالي، وكيفن كيغان وسكولاري وأنشيلوتي.