.
.
.
.

ربع مليون متفرج حضروا مباريات كأس آسيا

نشر في: آخر تحديث:

أشاد منظمو كأس آسيا 2015 لكرة القدم بمعدلات الحضور في الملاعب، وكشفوا اليوم السبت عن وصول عدد المتفرجين إلى 250 ألف شخص بعد جولتين من الدور الأول.

وبعد حضور 33 ألف متفرج في مباراتي اليابان والعراق في بريزبين وفلسطين والأردن في ملبورن، ارتفع العدد الإجمالي إلى 259070 متفرجا بعد 8 أيام من المنافسات.

ورأى أمين عام الاتحاد الآسيوي اليكس سوساي أن المعدل سيرتفع مع تقدم أدوار البطولة: "لدينا بطولة رائعة بين ايدينا. يمكن ملاحظة الشغف والحماس في كل مباراة. الشكر للجنة الأسترالية المنظمة التي سوقت للحدث بشكل رائع من خلال الأنشطة والمبادرات الهادفة إلى رفع اهتمام المشجعين".

وتابع: "من الرائع رؤية مباراة بين قطر وإيران في أستراليا تجمع أكثر من 22 ألف متفرج، فيما حضر مباراة اليابان والعراق 22941 متفرجا".

أما مايكل براون رئيس اللجنة المنظمة فقال: "أرفع قبعتي للمشاهدين. يساعدوننا في تحقيق حلم استضافة لن تنسى أبدا. أمضينا سنوات نحضر لحدث كروي متعدد الثقافات والمشجعون يحولون هذا الحلم إلى حقيقة".

وتستضيف أستراليا البطولة في خمس مدن هي سيدني وملبورن وبريزبين وكانبرا ونيوكاسل.

وبلغ أكبر حضور في مباراة واحدة 50276 متفرجا في سيدني بين أستراليا وعمان، فيما تم بيع كل بطاقات المباراة الافتتاحية في ملبورن بين أستراليا والكويت (25231).

كما نفذت بطاقات مباراة استراليا ووكوريا الجنوبية اليوم السبت في بريزبين.

وحظيت إيران بدعم واسع بلغ 17712 متفرجا ضد البحرين في ملبورن، و22672 ضد قطر في سيدني.

أما اليابان حاملة اللقب فجذبت 17 ألف متفرج ضد فلسطين في نيوكاسل، و23 ألف متفرج ضد العراق في بريزبين، أمس الجمعة.

وبلغ معدل حضور الجماهير 16192 متفرجا في المباراة الواحدة.