.
.
.
.

الأستراليون يتخلصون من تذاكر ربع النهائي

نشر في: آخر تحديث:

وقع المشجعون الأستراليون في حيرة بعدما بات على منتخب بلادهم اللعب في بريزبن أمام الصين، رغم أن التوقعات كانت تشير إلى لعب الكانغرو المباراة في ملبورن، لكن الخسارة أمام كوريا الجنوبية أعطت الأخيرة الحق باللعب على استاد ملعب إيمي بارك في ثاني أكبر مدن أستراليا.

وهرع الأستراليون إلى شراء تذاكر مباراة ربع النهائي التي ستحتضنها ملبورن الخميس المقبل بعد انتصار المنتخب الأصفر بأربعة أهداف مرتين أمام الكويت وعمان، لكن الخسارة الأخيرة بهدف أمام كوريا نقلتهم إلى بريزبن، فيما سيلعب الكوريون أمام الأوزبك، وهو الأمر الذي لا يحبذه الأستراليون.

وقبل ساعات، شهد أحد المواقع المتخصصة ببيع السلع المستعملة تدفق عدد هائل من التذاكر الخاصة بمباراة ربع النهائي، وتم عرضها بخسارة تقارب 30% من قيمتها، حيث يبلغ سعر التذكرة الأصلية 70 دولاراً، فيما عُرِضت على ذلك الموقع بـ50 دولاراً، وهو رقم مرشح للانخفاض بحلول يوم الغد.

وعبثاً حاول بعضهم استرجاع القيمة، لكن قوانين اتحاد كرة القدم الآسيوي ترفض ذلك إلا في حالة إلغاء المباراة أو نقلها.