.
.
.
.

قاسيموف: اللعب بطريقة السعودية مفتاح الفوز على كوريا

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر مدرب منتخب أوزباكستان، ميرجلال قاسيموف، أنه لا مجال لارتكاب الأخطاء أمام كوريا الجنوبية، غدا الأربعاء، في افتتاح مباريات ربع نهائي كأس آسيا 2015 لكرة القدم في ملبورن.

وقال قاسيموف في مؤتمر صحافي: "لا مجال لارتكاب الأخطاء في الأدوار الإقصائية. كلنا نعرف أن كوريا الجنوبية قوية وتملك لاعبين ذوي نوعية لكن لا يوجد فريق في العالم لا يخسر".

وتبحث أوزباكستان عن الثأر من كوريا الجنوبية التي وقفت حائلا بينها وحلم التأهل إلى كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها بعد أن انتزعت نقطة منها في طشقند (2-2) وفازت عليها 1-صفر في سيول في الدور النهائي من تصفيات البرازيل 2014.

وعن احتمال عودة القائد سيرفر دجيباروف أفضل لاعب في آسيا مرتين سابقا والذي أبعده عن المباراة الأخيرة أمام السعودية والتي أجرى فيها تغييرات جذرية ساهمت بتأهله إلى ربع النهائي: "مازلنا نثق بلاعبين مثل دجيباروف وتيمور كابادزه اللذين يمتلكان خبرة كبيرة لكن بعد تمارين اليوم سنقرر هوية التشكيلة الأساسية".

وبرر قاسيموف تغييراته الأخيرة: "لقد ارتكبنا بعض الأخطاء في مباراة الصين، وكان علينا تعديل تشكيلتنا الاساسية لذا جلس على مقعد البدلاء لكني لا زلت اعتقد انه من بين الافضل في اوزبكستان".

ونجحت أوزباكستان بالتأهل إلى ربع النهائي لرابع مرة متتالية، إذ فرض هذا المنتخب نفسه من اللاعبين الأساسيين في القارة الآسيوية منذ استقلاله عن الاتحاد السوفياتي فتأهل الى النهائيات منذ 1996 ويخوض في استراليا مشاركته السادسة حيث يأمل البناء على النتيجة التي حققها عام 2011 في قطر حين وصل الى دور الاربعة وحل رابعا.

ورأى قاسيموف أنه لا يشعر بالضغط لمواجهة الكوريين مجددا بعد سقوطه امامهم في تصفيات كأس العالم: "لا اشعر بالضغط ونحن واثقون بانفسنا، المباراة اصبحت من التاريخ. يجب ان نكون هادئين غدا ونفكر في اللقاء وليس في التاريخ. اعتقد انه اذا لعبنا امام كوريا بنفس مستوى مباراة السعودية يمكننا الفوز عليها".

وعن خوضه مباراتين على التوالي في ملبورن قال: "بتنا نشعر وكاننا الدولة المضيفة لاننا خضنا 3 مباريات في 3 مدن مختلفة في الدور الاول (سيدني وبريزبين وملبورن)".

وتابع: "أجرينا بعض البحث عن المدينة ورأينا أنهم يملكون احد افضل الاندية في البلاد وهو ملبورن فيكتوري الذي يرتدي اللونين الازرق والابيض مثلنا فاتمنى ان يشجعوننا غدا".

وفازت أوزبكستان افتتاحا على كوريا الشمالية 1-صفر بهدف ايغور سيرغييف، ثم خسرت امام الصين 1-2 بعدما تقدمت عبر عادل احمدوف، قبل ان تقصي السعودية 3-1 بثنائية من ساردور رشيدوف وفوخيد شودييف.