.
.
.
.

ميركادو ومورا يقربان ريفير من نهائي ليبرتادوريس

نشر في: آخر تحديث:

واجه ريفر بليت صعوبات في اختراق الدفاع الصلب لجواراني في قبل نهائي كأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية لكرة القدم، أمس الثلاثاء، لكنه رفع إيقاعه في الشوط الثاني ليهز الشباك ويتفوق 2-صفر قبل لقاء الإياب الأسبوع القادم في باراغواي.

وكان جواراني ندا لمضيفه الأرجنتيني في الدقائق الأولى لكن الفريق صاحب الأرض لعب بقوة أكبر في الشوط الثاني.

وسجل جابرييل ميركادو الهدف الأول في الدقيقة 59 عندما وضع الكرة في الشباك من مدى قريب بعد ركلة ركنية.

وأحرز رودريجو مورا الهدف الثاني بعد 13 دقيقة أخرى حين كسر مصيدة التسلل ليسدد من فوق الحارس.

وقال مارسيلو جاياردو مدرب ريفر بليت "النتيجة عادلة وتتيح لنا فرصة الذهاب إلى باراجواي ونحن متقدمون بهدفين دون أن يدخل مرمانا أي هدف".

وأضاف "لم يكن هناك دقة لكننا لم نستسلم وحصلنا على مكافأة مواصلة الهجوم. المواجهة لم تحسم لكن النتيجة تمنحنا هدوءا قبل الذهاب لباراجواي".

ويسعى ريفر بليت لاحراز اللقب للمرة الثالثة بينما لم يفز جواراني مطلقا بالبطولة التي تساوي دوري الأبطال في أوروبا.

وكان لدى الفريق الارجنتيني أسوأ سجل بين 16 فريقا تأهلوا من دور المجموعات إذ فاز مرة واحدة في ست مباريات لكنه أظهر بعض القوة بعد ذلك وأطاح بغريمه التقليدي بوكا جونيورز ثم تغلب على كروزيرو البرازيلي 3-صفر خارج ملعبه.

وسيلتقي الفائز من مواجهة الثلاثاء القادم في اسونسيون مع انرتناسيونال البرازيلي أو تيجرس المكسيكي في النهائي.

ويلتقي الفريقان في ذهاب الدور قبل النهائي في بورتو اليجري اليوم الاربعاء.