.
.
.
.

رادوي يغادر رومانيا بحثاً عن رخصة التدريب

نشر في: آخر تحديث:

قال ستيوا بوخارست حامل لقب دوري الدرجة الأولى الروماني لكرة القدم إن مدربه ميريل رادوي سيسافر إلى مولدوفا المجاورة للحصول على رخصة تدريب.

ومنع الاتحاد الأوروبي للعبة رادوي (34 عاما) الشهر الماضي من الوجود مع الفريق في الملعب في البطولات الأوروبية إلى أن يحصل على الرخصة المطلوبة.

لكن اللاعب الدولي الروماني السابق لا يمكنه حضور دورة تدريبية ينظمها الاتحاد الروماني لكرة القدم نظرا لعدم حصوله على شهادة إتمام المرحلة الثانوية في بلاده.

وقال رادوي "هذا صحيح سأذهب إلى مدرسة التدريب في مولدوفا".

وأشار إلى أن الاتحاد الروماني نصحه باستغلال "ثغرات" في نظام كرة القدم في مولدوفا وأضاف "لا أفعل أي شيء غير قانوني."

وتولى رادوي مسؤولية تدريب ستيوا بطل أوروبا 1986 في مايو الماضي لكنه عين رسميا كمدير رياضي وهي خطوة انتقدها كثيرون بداعي افتقاره للخبرة التدريبية.

وجاء قرار الاتحاد الأوروبي بعد أن جلس رادوي على مقاعد البدلاء في مباريات ستيوا في الأدوار التمهيدية لدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وبعد أيام من بيان الاتحاد الأوروبي قال الاتحاد الروماني إن رادوي يمكنه الجلوس على مقاعد البدلاء في المباريات المحلية رغم الحظر المفروض عليه اوروبيا لكنه قد يحرم من ذلك إذا وجه تعليمات إلى لاعبيه.