.
.
.
.

كيليني يدعو إيطاليا للتمسك بأصولها الدفاعية

نشر في: آخر تحديث:

أقر المدافع جيورجيو كيليني بأن إيطاليا فقدت جزءا من هويتها وتحاول حاليا اتباع أسلوب الاستحواذ الذي تميزت به إسبانيا حاملة لقب بطولة أوروبا وفريق برشلونة تحت قيادة مدربه الأسبق بيب غوارديولا.

وفازت إسبانيا بكأس العالم 2010 وتطمح حاليا للقبها الثالث على التوالي في بطولة أوروبا بينما حصل برشلونة على دوري أبطال أوروبا مرتين من بين إجمالي 14 لقبا حصدها تحت قيادة جوارديولا.

واستندت نجاحات ايطاليا وآخرها التتويج بكأس العالم 2006 على الصلابة الدفاعية وحث كيليني منتخب بلاده على التمسك بجذوره.

وقال مدافع يوفنتوس لوسائل إعلام بريطانية: "هناك اعتقاد شائع بأننا لا نلمس الكرة بما يكفي ونفكر دوما في الدفاع كخيار أساسي ولكن المشروع الحالي يبدو متمثلا في محاكاة فكر اسبانيا وغوارديولا".

وأضاف: "الحقيقة أننا بإتباع هذا الأسلوب نفقد بعض الخصائص التي شكلت الأساس للأداء الرائع لايطاليا. .ويبدو أننا نسعى للوصول إلى حل وسط". "نود التحسن في بعض الأمور.. لكن بدون خسارة أشياء جيدة وهبها لنا التاريخ".

وتستهل إيطاليا مشوارها في بطولة أوروبا في فرنسا اليوم الاثنين بمواجهة بلجيكا ثم ستلاقي السويد وايرلندا ضمن المجموعة الخامسة.