.
.
.
.

بوتين يطالب الروس بالتعلم من ثغرات فرنسا الأمنية

نشر في: آخر تحديث:

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء المسؤولين الروس إلى استخلاص العبر من الثغرات الأمنية التي ظهرت في تنظيم كأس أوروبا 2016 في فرنسا، وذلك استعدادا لمونديال 2018 في روسيا.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين إن اجتماع مجلس الأمن الروسي برئاسة بوتين "تخلله نقاش حول ضرورة استخلاص العبر من التجربة الفرنسية في مجال الأمن في إطار الاستعدادات" لكأس العالم 2018.

وكانت حصلت أعمال عنف السبت بين المشجعين الروس والإنكليز في مرسيليا أوقعت 35 جريحا على هامش مباراة بين البلدين. وتمكن المشجعون من ادخال قنابل دخانية الى داخل الملعب.

وعبأت السلطات الفرنسية نحو 40 ألف شرطي و27500 دركي و10 آلاف عسكري لفرض الامن خلال كأس اوروبا 2016.

وكانت فرنسا اعلنت قبل انطلاق المباريات انها منعت نحو ثلاثة الاف مشجع من دخول اراضيها بعد ان اكدت انهم من المعروفين بممارستهم العنف خلال المباريات.

واخذت فرنسا على روسيا بعد احداث مرسيليا السماح لعدد من المشجعين الروس المعروفين بعنفهم التوجه الى فرنسا.

وكانت الخارجية الروسية اعلنت الاربعاء انها استدعت السفير الفرنسي لدى روسيا جان موريس ريبير بعد توقيف المشجعين الروس محذرة من "الاجواء المعادية للروس" و"تفاقم" العلاقات بين البلدين.

واوضحت الوزارة "تم استدعاء سفير فرنسا لدى موسكو، جان موريس ريبير، الى وزارة الخارجية في 15 يونيو" لتسليمه مذكرة تؤكد "توقيف مجموعة من المشجعين الروس الذين كانوا في طريقهم من مرسيليا الى ليل" على متن حافلة.