صديقة مارسيال: مانشستر يونايتد دمر حياتي.. ومزق أسرتي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اعتبرت سامانثا جاكلين، صديقة أنتوني مارسيال، نادي مانشستر يونايتد المتسبب بتدمير حياتها وتفريق أسرتها بعدما دفع مبلغاً ضخماً لضم اللاعب الشاب من موناكو الفرنسي الصيف الفائت.

وقالت سامنثا، والدة طفلة مارسيال الوحيدة لصحيفة "صن" البريطانية: لقد كان متعطشاً للشهرة، وعندما وصل إلى إنجلترا اختلف اختلافاً كبيراً عن ما كان عليه في موناكو، ومنذ انفصالي عنه لم يزر طفلته سوى 4 مرات فقط.

وأضافت: كنت أسمع بأن لاعبي مانشستر يونايتد والمسؤولين فيه يعيشون سوياً كعائلة، لكن هذا غير صحيح لأن النادي لم يتابع تغير حياة أنتوني بعد الثراء، وإهمالهم ذاك تسبب بتدمير حياتي وتمزيق أسرتي.

وواصلت الشابة الفرنسية حديثها الحصري للصحيفة وقالت: عندما انفصلنا قال بأنه سيعطيني وابنته 3 آلاف جنيه أسترليني فقط، رغم إنه يتقاضى 420 ألف جنيه أسبوعياً. الأموال والشهرة غيرتاه ولم أعد أعرفه، كان مارسيال الشاب الهادئ المتواضع في موناكو، ولا أحد يعرفه، والآن يحصل على كل هذا الاهتمام من الفتيات، ويحتفل حتى ساعات الصباح الأولى .

وانتقل اللاعب البالغ من العمر 20 عاماً إلى مانشستر يونايتد الموسم الماضي قادماً من موناكو، لقاء مبلغ ناهز 57 مليون جنيه أسترليني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.