ألمانيا تتجاوز النرويج بسهولة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تجاوز توماس مولر صيامه عن التهديف في بطولة اوروبا 2016 وسجل هدفين ليمنح المانيا فوزا سهلا 3-صفر خارج ملعبها على النرويج في مستهل مشوارها بتصفيات كأس العالم لكرة القدم يوم الأحد.

واستغل مولر الدفاع النرويجي السيء ليمنح المانيا بطلة العالم التقدم وسجل برأسه الهدف الثالث بعد مرور ساعة من اللعب في مباراة المجموعة الثالثة.

وبين الهدفين أرسل مولر تمريرة رائعة إلى يوشوا كيميش ليسجل هدفه الدولي الأول.

ولم تتأثر المانيا بغياب جيروم بواتنج وماريو غوميز واندريه شورله إضافة إلى لوكاس بودولسكي وباستيان شفاينشتايجر اللذين أعلنا اعتزالهما اللعب الدولي.

واستحوذ المنتخب الالماني على الكرة بنسبة 68 بالمئة وأمضى المباراة بأكملها تقريبا في وسط ملعب النرويج ولم يكن على الحارس مانويل نوير - الذي حصل على شارة القيادة بدلا من شفاينشتايغر - التصدي لأي كرة.

وافتقرت النرويج - التي هزمت المانيا 1-صفر خارج ملعبها في مباراة ودية عام 2009 في اخر مواجهة بينهما - للطموح من البداية لكن أي خطط لاحباط الفريق الزائر تلاشت سريعا.

وفشل الدفاع النرويجي مرتين في ابعاد الكرة ونجح مولر - الذي لم يهز الشباك في بطولة اوروبا 2016 - في التسجيل بتسديدة أبدلت اتجاهها في الدقيقة 15.

ووقف الحظ بجانب النرويج لتشن هجمة نادرة لكن تسديدة يوشوا كينج كانت بعيدة عن المرمى تماما.

وسجلت المانيا مجددا في نهاية الشوط الأول عندما مرر مولر إلى كيميش الذي سدد في الزاوية البعيدة تاركا اثنين من مدافعي النرويج على الأرض.

واستمر الشوط الثاني بالطريقة نفسها ولم يكن مفاجئا أن يضيف مولر هدفا ثالثا بضربة رأس من تمريرة عرضية لسامي خضيرة وهو هدفه الدولي 34.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.