.
.
.
.

"حكم الفيديو" يظهر في مباراة إيطاليا وفرنسا

نشر في: آخر تحديث:

سيتم الاستعانة بحكم الفيديو المساعد خلال المباراة الودية التي تجمع المنتخب الإيطالي بضيفه الألماني يوم الثلاثاء بمدينة ميلان الإيطالية، لتكون الاختبار الثاني الدولي لحكم الفيديو بعد مباراة سابقة بين إيطاليا وفرنسا شهر سبتمبر الماضي.

وتم تجربة هذا النظام في هولندا وسيتم اختباره في الدوري الألماني (بوندسليجا) بداية من الموسم المقبل، وفقا لما ذكره الاتحاد الألماني لكرة القدم والاتحاد الدولي للعبة يوم الاثنين في مؤتمر صحفي.

ويسعى جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي للعبة لاستخدام تقنية الفيديو خلال منافسات كأس العالم التي ستقام في روسيا 2018.

وقال ماركو فان باستن مهاجم المنتخب الهولندي السابق، والذي يعمل حاليا كمدير لقسم التطوير الفني بالفيفا : ما لدينا هي ازواج إضافية من العيون ويمكنها أن تساعد الحكام. كرة القدم لن تتغير بهذا.

وبالنسبة للمباراة في ميلان، سيكون البرتغالي مانويل دي سوزا هو حكم الفيديو المساعد ولديه إمكانية الوصول لبث كافة القنوات الألمانية والإيطالية من غرفة داخل الملعب.

وسيكون قادرا على التواصل مع الحكم خلال المباراة -وتغيير القرارات- والتي يمكن أن تتضمن هدفا ، ركلة جزاء، بطاقة حمراء، أو خطأ في إشهار بطاقة حمراء أو صفراء- يحتاج للتعديل.

في النهاية، يعتقد أن الحكم سيكون بمقدوره استخدام الشاشات التي ستكون على جانبي الملعب لمراجعة الحوادث المثيرة للجدل.

ووافق مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم في مارس الماضي على تجربة نظام مراجعة الفيديو لمدة عامين مع إمكانية مشاهدة الإعادة لمساعدة حكام المباريات للنظر في قراراتهم الحاسمة.

وسيتم اتخاذ القرار النهائي بشأن ادخال حكم الفيديو المساعد في المباريات عام 2018.