أستراليا تضم كاهيل لمواجهتي العراق والإمارات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

بدد إنجي بوستيكوغلو مدرب أستراليا التكهنات بشأن افتقار تيم كاهيل للياقة المباريات واختار المهاجم المخضرم ضمن تشكيلته النهائية المكونة من 23 لاعبا من أجل مباراتين مهمتين في تصفيات كأس العالم لكرة القدم ضد العراق والإمارات.

ولم يكن كاهيل (37 عاما) ضمن التشكيلة التي واجهت تايلاند في التصفيات في نوفمبر ولم يلعب كثيرا مع ناديه ملبورن سيتي خلال الشهر المنصرم لكنه يظل أهم لاعبي أستراليا حين يزداد الضغط.

وبتعادلها المخيب للآمال 2-2 في بانكوك تراجعت أستراليا للمركز الثالث في المجموعة الثانية بالتصفيات الآسيوية خلف السعودية واليابان وخارج أول مركزين المؤهلين مباشرة للنهائيات في روسيا.

وسيأمل المنتخب الاسترالي في انعاش آماله بالفوز على العراق في طهران يوم 23 مارس قبل أن يستضيف الإمارات في سيدني في 28 مارس.

وانضم كاهيل إلى تشكيلة قوية ضمت أيضا القائد مايل جديناك الذي تعافى من مشكلة في عضلات الفخذ الخلفية كما عاد المهاجم تومي يوريتش ولاعب الوسط ماسيمو لونغو بعد غيابهما عن مباراة تايلاند للإصابة.

واستبعد بوستيكوغلو سبعة لاعبين من التشكيلة التي أعلنها الأسبوع الماضي وضمت 30 لاعبا لكنه احتفظ بلاعب وسط اديليد يونايتد رايلي مكغري البالغ عمره 18 عاما ضمن خمسة لاعبين لم يسبق لهم اللعب دوليا.

كما نجا جيمس ترويزي مهاجم ملبورن فيكتوري وريس وليامز مدافع بيرث جلوري، العائد بعد ثلاث سنوات ابتلي فيها بالإصابة، من الاستبعاد.

وقال بوستيكوغلو في بيان إعلامي يوم الثلاثاء: خرجنا بقائمة جيدة وقوية بها مزيج من الخبرة ولاعبين يلعبون بانتظام.

وأضاف: سنخوص مباراتين مهمتين في خمسة أيام ومن الجيد الترحيب بعودة بعض اللاعبين الذين غابوا عن التشكيلة لفترات مختلفة ولأسباب متنوعة وأنا واثق أن المجموعة المختارة ستكون مستعدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.