.
.
.
.

تمر الأعوام.. ولا زال فالديز يرتكب الأخطاء الغريبة

نشر في: آخر تحديث:

عاد فيكتور فالديز حارس ميدلزبره الحالي وبرشلونة السابق إلى ارتكاب الأخطاء الغريبة، بعدما أجهز على فرص فريقه بمعادلة مانشستر يونايتد الدورية مساء الأحد والتي انتهت 3-1 للأخير، في لقطة لا تختلف كثيراً عن أخطاء غريبة كلف بها فالديز فريقه السابقة أهدافاً وأحياناً بطولات.

وعندما كان فالديز يحاول لعب الكرة بقدمه في الدقائق الأخيرة إلى مهاجمي فريقه، انزلق على الأرض وخطف الإكوادوري فالنسيا الكرة وأودعها الشباك، حاسماً النتيجة لمصلحة فريق جوزيه مورينيو.

وأخطاء فالديز عندما يلعب الكرة بقدمه تملأ موقع "يوتيوب" الشهير، منها عندما سدد في جسم لاعب فالنسيا الإسباني في مباراة دورية عندما كان يحمي عرين برشلونة موسم 2005-2006، وبعدها مرر بالخطأ إلى دافيد فيا لاعب فالنسيا في مباراة أخرى، ووضعها الأخير مباشرة في مرمى برشلونة.

وفي موسم 2008-2009، كان برشلونة يستضيف إسبانيول ويحاول العودة بالنتيجة بعدما تأخر بهدف، إلا أن فالديز مرر الكرة بالخطأ إلى إيفان ديلا بينيا والأخير لم يتأخر بتسديدها على طريقة دافيد فيا ويخسر برشلونة المباراة على أرضه.

مواقف فالديز في الكلاسيكو الإسباني الشهير لا يمكن نسيانها، ذات مرة في مباراة جمعتهما في ديسمبر 2011، أعاد مهاجمو برشلونة الكرة إلى حارس مرماهم بعد 10 ثوان من بداية المباراة، حتى يبدأون الهجوم على مرمى ريال مدريد من الخلف، لكن فالديز مررها بالخطأ إلى مسعود أوزيل، وسددها الأخير قبل أن يكملها كريم بنزيمة في شباك برشلونة، إلا أن الأخير عاد ليقلب المباراة ويتفوق 3-1.

وتعتبر لقطة مراوغة فالديز لأنخيل دي ماريا لاعب ريال مدريد الإسباني السابق من أغرب الأخطاء التي وقع بها الحارس الدولي السابق، وحينها كان برشلونة متقدماً 3-1 في ذهاب كأس السوبر الإسباني، لكن فالديز أراد مراوغة الأرجنتيني الماهر، فقطعها الأخير ووضعها في الشباك، وفي الإياب فاز ريال مدريد 2-1 وتوج باللقب مستفيداً من قاعدة الأهداف خارج الأرض.