بعد عامين من اعتزاله.. فيرون يعود إلى ملاعب كرة القدم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

ينوي اللاعب الأرجنتيني السابق خوان سيباستيان فيرون الرئيس الحالي لنادي استوديانتس العودة مرة أخرى لملاعب كرة القدم بعد عامين من قراره بالاعتزال، وذلك من خلال مباراة ناديه مساء الثلاثاء أمام برشلونة الإكوادوري في المرحلة الثانية من مباريات المجموعة الأولى لبطولة كأس ليبيرتادوريس.

وأعلن فيرون (42 عاماً) اعتزاله عام 2014، ليترأس بعدها رئاسة نادي استوديانتس الأرجنتيني.

وتعهد فيرون في العام الماضي إنه إذا نجح في بيع 65 بالمئة من مقاعد الملعب الجديد لنادي استوديانتيس فإنه سيعود إلى اللعب مرة أخرى من خلال بطولة كأس ليبيرتادوريس، التي فاز بلقبها في 2009.

واستعد النجم الأرجنتيني لخوض منافسات كأس ليبيرتادوريس بتنفيذ برنامج تأهيلي من الناحية البدنية والحركية، إلا إنه لم يتمكن من اللحاق بالمباراة الأولى في دور المجموعات، حيث أنه كان ينفذ عقوبة إيقاف فرضت عليه قبل ستة أعوام خلال بطولة سودامريكانا 2011.

ويعود فيرون، الذي لعب لصالح عدة أندية أوروبية مثل انتر ميلان ومانشستر يونايتد وتشيلسي، مساء الثلاثاء لارتداء قميص استوديانتس مرة أخرى، كما أنه على الأرجح سيشارك ضمن التشكيلة الأساسية.

وخسر استوديانتس 2 - 1 في مباراته الأولى بدور المجموعات أمام بوتافاغو الكولومبي، ولذلك فإنه يحتاج إلى تحقيق الفوز في مباراة الثلاثاء لحصد أولى نقاطه في البطولة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.