لقب دوري السلة الأميركي ينحصر بين 16 فريقا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

كرة السلة في موسمها الأغنى ماليا، والأكثر متابعة على شاشات التلفزيون تقترب من مراحل الحسم، الموسم انطلق في الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي، خاض فيه كل فريق 82 مباراة في الدوري التمهيدي، حتى تضمن 8 فرق من القسم الشرقي ومثلها من القسم الغربي الوصول إلى مرحلة الأدوار الإقصائية البلاي أوف، فيما يذهب بقية الأندية في إجازة صيفية لتعزيز الصفوف.

المتابعة الجماهيرية بحسب ما أعلنته رابطة الدوري، سجلت رقما قياسيا في عدد المتفرجين في القاعات للسنة الثالثة على التوالي، بلغ 22 مليون شخص في الموسم الحالي.

حامل اللقب كليفلاند كافالييرز حل بالمركز الثاني في القسم الشرقي، خلف بوسطن سلتيكس المتوج بالرقم القياسي في المسابقة، بنيله اللقب في 17 مناسبة، وبينما يلتقي بوسطن مع شيكاغو بولز في البلاي أوف، كليفلاند مع لاعبه ليبرون جيمس يبدأ بمواجهة أنديانا بيسرز، جيمس وصل للنهائي في 7 مناسبات وهو الذي يملك راتبا سنويا يقارب 31 مليون دولار.

الفوز بمواجهة البلاي أوف يحتاج إلى 4 انتصارات على الأقل من كل فريق للوصول إلى الدور التالي.

الرقم الأفضل في الدور التمهيدي كان من نصيب غولدن ستيت ووريرز، وصيف الموسم الماضي، وبطل 2015 بعدما سجل 67 فوزا مقابل 15 هزيمة، ويبدأ مشوار الدور الإقصائي أمام بورتلاند، لكن الأنظار ستكون على موقعة هيوستن روكتس وأوكلاهوما ستي ثاندرز، والمواجهة الفردية بين جيمس هاردن، وراسيل ويستبروك وهما الأفضل في معدل التسجيل بالموسم الحالي، ويستبروك بـ 31 فاصل 6 وهاردين بـ29 فاصل واحد نقطة للمباراة الواحدة.

ويستبروك بالذات لعب موسما تاريخيا، وتجاوز حاجز الـ10 نقاط، و10 متابعات ريباوند و10 تمريرات مساعدة في 42 مباراة، وليتجاوز رقم أوسكار روبرتسون الصامد منذ عام 1962.

مدينة لوس أنجلوس ستجد نفسها أمام فرصة متجددة لنيل اللقب، ولكن مع فريق الكليبرز الساعي لأول تتويج له مع استمرار معاناة الاسم التاريخي الليكرز، وحلوله بمركز ما قبل الأخير في القسم الغربي وهو المتوج بـ16 عشر لقبا آخرها قبل 10 أعوام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.