.
.
.
.

"شغب جماهيري" يلغي مباراة باستيا وليون

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الرابطة الفرنسية لكرة القدم عبر موقعها الرسمي إلغاء مباراة باستيا وليون بنهاية الشوط الأول من المباراة التي جمعتهما يوم الأحد في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الفرنسي بسبب شغب الجماهير.

وكانت مجموعة من مشجعي فريق باستيا قد قامت بالاعتداء على لاعبي ليون خلال فترة الاحماء قبل المباراة، وهو ما أدى إلى تأخير إنطلاقها لما يقرب من ساعة كاملة.

غير أن حارس ليون انتوني لوبيز تعرض للإهانة من جانب الجماهير بعد انتهاء الشوط الأول ولدى توجه لاعبي الفريق إلى غرف خلع الملابس، حسبما ذكر النادي في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل على الانترنت (تويتر).

وبعد هذا الحادث ، تم الغاء المباراة ، حسبما هدد مدير إدارة الأمن العام في منطقة كورسيكا العليا، الذي كان قد اعلن ، خلال اجتماع أزمة قبل المباراة، أنه في حالة تكرار حادث مشابهة في المباراة سوف يتم الغاؤها .

وستقوم لجنة الانضباط بالرابطة الفرنسية لكرة القدم يوم الخميس المقبل بالنظر في الملف المتعلق بالحوادث التي شهدتها المباراة.