.
.
.
.

بالصور..10 لحظات لا تنسى في مباريات ريال مدريد وبرشلونة

نشر في: آخر تحديث:

تحفظ ذاكرة الكلاسيكو الإسباني الكثير من الأحداث التاريخية التي جرت عبر دقائق المباراة، لكن بعض الأحداث تبقى في الذاكرة أكثر من غيرها، وهنا تستعرض "العربية.نت" أبرز 10 لحظات في الكلاسيكو على ملعب سانتياغو برنابيو الذي سيحتضن كذلك مواجهة يوم الأحد.

"كعب" رونالدو

كان البرتغالي جوزيه مورينيو يعتمد بشكل كامل على إغلاق المنطقة الدفاعية ولعب الكرات العالية إلى أنخيل دي ماريا وكريستيانو رونالدو، وفي مواجهة إياب كأس السوبر الإسباني 2012 تلقى رونالدو كرة طويلة، لعبها بكعب قدمه من فوق جيرارد بيكيه وواجه فيكتور فالديز ووضعها في مرمى برشلونة في هدف لا ينسى عبر تاريخ الكلاسيكو.


حديقة غوارديولا

درب بيب غوارديولا برشلونة بين عامي 2008 و2012 لعب خلالها 6 مباريات كلاسيكو في ملعب سانتياغو برنابيو الخاص بريال مدريد لكنه لم يخسر أياً منها، فاز في خمس منها وتعادل مرة، حتى إن الصحافة الكاتالونية سمّت ملعب ريال مدريد بـ"حديقة غوارديولا".

هدف ميسي الشهير

تلقى ليونيل ميسي كرة في منتصف الملعب، راوغ لاعب وأتبعه بآخر ثم راوغ اثنين آخرين قبل أن يسجلها في مرمى إيكر كاسياس معلناً هدف برشلونة الثاني في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2010-2011.

اشتباك بين زيدان ولويس إنريكي

قبل 14 عاماً كان ريال مدريد يتفوق على برشلونة في كل شيء تقريباً، ودائماً ما آلت النتائج في الكلاسيكو لمصلحة الفريق الأبيض، لكن ما يبقى في الذاكرة من تلك الفترة اشتباك لويس إنريكي وزيدان في مباراة جمعتهما على ملعب سانتياغو برنابيو، وعاد ذلك الموقف إلى الواجهة مجدداً عقب مواجهتهما كمدربين.


6-2

قدم برشلونة كل شيء في كرة القدم تلك الليلة، بدأ المباراة متأخراً بهدف من هيغوايين، لكنه رد عليه بستة أهداف عن طريق ليونيل ميسي وتييري هنري وكارليس بويول وجيرارد بيكيه، وفرحة الأخير تحديداً هي ما استفزت جماهير ريال مدريد بعدما أشار بطريقة مباشرة إلى العداء التاريخي بين العاصمة وإقليم كاتالونيا.

تسديدة روبيرتو كارلوس

يعرف البرازيلي روبيرتو كارلوس بتسديداته القوية مثلما فعل في شباك فرنسا عام 1997، لكنه لم يسجل مثل ذلك الهدف في مرمى برشلونة إلا في موسم 1999-2000 عندما تصدى لكرة في منتصف ملعب برشلونة، سددها بقوة لتبقى في ذاكرة أهداف الكلاسيكو حتى اليوم.


هدف رونالدينيو وتصفيق الجماهير


كان رونالدينيو في العامين 2005 و2006 يقدم كل شيء في كرة القدم، ويوماً ما في مباراة كلاسيكو أواخر 2005 تلقى كرة على الطرف الأيسر وراوغ لاعب وآخر من ريال مدريد قبل أن يودعها شباك كاسياس. الهدف بقى في الذاكرة ليس لجماله فقط، بل لأن جماهير ريال مدريد توقفت لتحية رونالدينيو بعد ذلك العرض الرائع.

120 ثانية تكفي راؤول للتسجيل

دخل برشلونة مباراة الكلاسيكو 2006-2007 مدججاً بالنجوم بعدما ضم ليليان تورام وجيانلوكا زامبروتا قبله بأشهر، وفي المقابل كان ريال مدريد يترنح في الدوري وطالبت الصحافة بإقالة فابيو كابيلو من منصبه بسبب نهجه الدفاعي، لكن ذلك تغير بعدما تقدم راؤول بهدف مبكر في الشوط الأول قاد من خلاله ريال مدريد إلى الفوز بالمباراة.

بيبي يدهس يد ميسي

كان البرتغالي بيبي أحد الجنود الذين يستخدمهم مورينيو في مباريات الكلاسيكو، لكنه دائماً ما خرج عن النص، وفي مطلع 2012 تلقى البرتغالي استهجان الكثيرين بعدما استغل بقاء ميسي على الأرض ودهس يد النجم الأرجنتيني بطريقة لم ينتبه لها الحكم.

لاعبو برشلونة يصطفون للسلام على الأبطال

حسم ريال مدريد بطولة الدوري 2007-2008 قبل مباراة الكلاسيكو التي ستجمعه ببرشلونة في ملعب سانتياغو برنابيو، وعندما دخل اللاعبون إلى أرض الملعب اصطف لاعبو برشلونة لتحيتهم، في خطوة أثارت جماهير برشلونة وتحركت الإدارة وأعلنت رحيل فرانك ريكارد عن تدريب الفريق ومعه بعض اللاعبين وجلب بيب غوارديولا.. وما حدث بعد ذلك تاريخ لا يُنسى!.