.
.
.
.

هدافو أوروبا.. حصلوا على "الحذاء" وفقدوا الذهب

نشر في: آخر تحديث:

لم يستطع هدافو الدوريات الأوروبية الكبرى هذا الموسم مساعدة فرقهم على تحقيق لقب الدوري، واكتفى ميسي وهاري كين وإيدين دزيكو وكافاني منهم بالحصول على المركز الثاني بينما حل أوباميانغ مع فريقه دورتموند الألماني في المركز الثالث.

وحققت أندية ريال مدريد وتشيلسي ويوفنتوس وموناكو وبايرن ميونيخ بطولات الدوري في بلدانها رغم أن مهاجميها لم يسجلوا أكبر عدد من الأهداف خلال الموسم.

وأحرز ميسي 37 هدفاً في الدوري الإسباني هذا الموسم، ليحقق الحذاء الذهبي الرابع في مسيرته الكروية، لكن أهدافه تلك لم تضع برشلونة في مقدمة ترتيب الدوري الإسباني، وخسر لقب الدوري الإسباني الذي حققه مرتين على التوالي لمصلحة ريال مدريد في اليوم الأخير وبفارق 3 نقاط.

وفي إنجلترا، هز الشاب هاري كين شباك المنافسين 29 مرة، وكان آخر لاعب يسجل في ملعب وايت هارت لاين التاريخي أمام مانشستر يونايتد، لكن الفريق اللندني الآخر تشيلسي خطف لقب البطولة قبل أسابيع من نهايتها، وتوج أزرق العاصمة البريطانية باللقب في الجولة الأخيرة، وهو يملك 93 نقطة وبفارق 7 نقاط عن توتنهام الذي ينتمي له كين.

ويتصدر البوسني إيدين دزيكو هدافي الدوري الإيطالي برصيد 28 هدفاً، ويحتل فريقه روما المركز الثاني برصيد 84 نقطة، وبفارق 4 نقاط عن يوفنتوس الذي حسم اللقب في الجولة الماضية وقبل نهاية المنافسة بأسبوع.

وحقق موناكو بطولة الدوري الفرنسي للمرة الأولى منذ 17 عاماً بعدما أنهى الدوري متقدماً على باريس سان جيرمان بـ8 نقاط، بينما احتفل الأوروغوياني إيدنسون كافاني بحصوله على الحذاء الذهبي نتيجة تسجيله 35 هدفاً في 38 جولة.

وسجل الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ 31 هدفاً بقميص دورتموند في الدوري الألماني، رغم أن فريقه حل ثالثاً في الدوري خلف بايرن ميونيخ الذي حسم اللقب الشهر الماضي بـ18 نقطة، ولايبزيغ الصاعد الجديد.