عراك بين لاعبي أوروغواي وفنزويلا في فندق كوري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وقع عراك يوم السبت في أحد فنادق مدينة سوون بكوريا الجنوبية بين لاعبي منتخبي أوروغواي وفنزويلا المشاركين في بطولة العالم للشباب (دون 20 عاما)، بحسب ما أكد شهود لوكالة فرانس برس.

وتخوض فنزويلا النهائي يوم الأحد بمواجهة إنجلترا، بعدما تخطت عقبة أوروغواي الخميس بركلات الترجيح 4-3 بعد تعادلهما 1-1.

وأفاد أحد الشهود أن الاشكال وقع في فندق رامادا بالمدينة الكورية الجنوبية حيث ينزل الفريقان، وبدأ عند الساعة التاسعة مساء بالتوقيت المحلي، واقتصر بداية على تبادل الشتائم والعبارات النابية، إلا أنه تحول إلى عراك وتبادل للكمات بين أفراد البعثتين.

ولم يحدد المصدر هوية اللاعبين أو افراد الجهاز الفني الذين شاركوا في العراك أو عددهم.

ووصلت الشرطة إلى المكان بعد أكثر من عشر دقائق. وأفاد صحافي في فرانس برس عن تواجد نحو عشرين من عناصر الأمن في المكان لإعادة الأمور الى طبيعتها.

وردا على استفسار من فرانس برس، لم يرغب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في التعليق على الموضوع في الوقت الراهن.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.