إصابة لاعب منتخب إسبانيا بالسرطان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

خلت قائمة المنتخب الإسباني الذي سيشارك في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم للشباب تحت 21 عاما يراي ألفاريز بعدما كشفت اختبارات المتابعة إصابته بسرطان في الخصية وحاجته للعلاج الكيماوي.

وخضع ألفاريز(22 عاماً) لعملية جراحية في ديسمبر الماضي بعدما تشخيص حالته بإصابته بورم في الخصية.

وكان اللاعب قد عاد للعب مع فريقه أتلتيك بلباو في الرابع من فبراير الماضي أمام برشلونة في ملعب كامب نو وفي يوم 23 مارس كان يشارك مع المنتخب الإسباني للشباب للمرة الأولى.

وتم وضع اسمه في قائمة المنتخب الذي سيشارك في بطولة أمم أوروبا التي تنطلق ببولندا يوم الجمعة المقبل، ولكنها خلت من اسمه بعد خضوعه لفحص أمس. ولن يتمكن اللاعب من العودة لممارسة كرة القدم خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

وقال نادي أتلتيك بلباو ، في بيان : في فحص إشعاعي تم الكشف عن شذوذ (تضخم الغدد) وبات اللاعب بحاجة للعلاج خلال الأيام المقبلة حيث سيخضع للعلاج الكيماوي.

وقال ألفاريز عبر وسائل التواصل الاجتماعي على الانترنت : عندما يبدو لك أنك تغلبت عليه، ينهض ويضربك مجددا. ولكن لنهدأ، هذا المعركة سوف انتصر فيها بدعم كل الأشخاص الذين يقفون بجانبي . وإذا كان علي أن أضربه مجددا سأفعل. وسأنهض مجددا ألف مرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.