.
.
.
.

تبرئة نيمار من تهم التهرب الضريبي في البرازيل

نشر في: آخر تحديث:

قال نيمار سانتوس والد نيمار يوم الأربعاء إن مهاجم برشلونة المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم تم تبرئته من كل الاتهامات في قضية التهرب الضريبي في البرازيل.

وكتب والد نيمار في رسالة إلى رويترز "تلقينا بسعادة بالغة أنباء حفظ قضية المدعي العام المتعلقة بالتهرب الضريبي ، والآن القضية انتهت رسميا وهذا يثبت شرعية كل تصرفاتنا.

واتهمت سلطات الضرائب البرازيلية نيمار في 2015 بإخفاء 63 مليون ريال (19.94 مليون دولار) في صورة ضرائب على دخله من ناديي سانتوس وبرشلونة وعقود رعاية بين 2011 و2014.

وقدم نيمار استئنافا العام الماضي وقلص حكم قضائي لصالحه في مارس الغرامة المفروضة عليه والتي بلغت 200 مليون ريال إلى النصف.

لكن اللاعب البالغ عمره 25 عاما كان لا يزال يواجه احتمال التعرض لملاحقة جنائية من جانب المدعين الاتحاديين. وقال والده يوم الأربعاء إن هذه القضية تم حفظها الآن.

وأضاف والد نيمار "كانت أربع سنوات من الاتهامات التي لا أساس لها وتسببت في معاناة لي ولأسرتي وشركاتي، رغم أن الكثير من الناس شككت في الأمر.. لكن هناك عدالة في هذا البلد. دفاعنا دحض تهمة بعد الأخرى وهو ما أوضح جليا أننا لم نتهرب من دفع أي سنت للضرائب، أتمنى أن نركز على عملنا وأن تحصل أسرتي على الهدوء الذي تستحقه.

ومستقبل نيمار في الملعب موضع تكهنات مؤخرا إذ ذكرت وسائل إعلام اسبانية وفرنسية أنه قد ينتقل إلى باريس سان جيرمان.

وقال نيمار الأسبوع الماضي إنه سعيد في برشلونة لكنه لم يؤكد بشكل واضح أين سيلعب الموسم المقبل.