.
.
.
.

كافاني: خلافي مع نيمار انتهى.. نحن أصدقاء الآن

نشر في: آخر تحديث:

أكد المهاجم الدولي الأوروغواياني إدينسون كافاني طي صفحة الخلاف مع نيمار زميله في باريس سان جيرمان الفرنسي حول أي منهما سيتولى تنفيذ ركلات الجزاء، معتبرا أن القضية كانت مضخمة.

وقال كافاني عقب وصول منتخب بلاده إلى كراكاس لمواجهة فنزويلا ضمن التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2018 في روسيا: هذه الأمور جزء من كرة القدم. تضخم في بعض الأحيان بشكل أكبر مما هي عليه في الواقع. كل هذه الأمور تحل في غرف الملابس.، كل مشكلة لها حل، من الآن وصاعدا، كل شيء هادئ.

وأثير الجدل حول هوية من يتولى تنفيذ ركلات الجزاء التي ينالها فريق العاصمة في 19 سبتمبر خلال المباراة التي فاز فيها سان جبرمان على ليون (2-صفر). وفي تلك المباراة، استحصل زميل كافاني ونيمار، الفرنسي كيليان مبابي، على ركلة جزاء طلب نيمار تنفيذها، ليواجه برفض من قبل كافاني الذي أهدر المحاولة.

والسبت الماضي بدا أن الجدل حول منفذ الركلات قد حسم، بعدما تولى نيمار تسديد الركلة التي احتسبت لفريقه ضد بوردو خلال الفوز الساحق لفريقه 6-2، من دون أن يعترض كافاني على ذلك. واعتبر الأخير أن الأهم هو الكفاح من أجل هدف واحد.

ومنذ رحيل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عن فريق العاصمة الفرنسية عام 2016، تولى كافاني تنفيذ ركلات الجزاء لصالح فريقه.