.
.
.
.

كونتي: سعيد في تشيلسي.. لن أستسلم

نشر في: آخر تحديث:

قال الإيطالي، أنطونيو كونتي، مدرب نادي تشيلسي بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم في الموسم الماضي، الجمعة إنه غير قادر على تقديم ضمانات حول مستقبله مع النادي اللندني، معتبرا أن "كل شيء ممكن".

وقاد كونتي تشلسي في موسمه الأول معه، إلى إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، ويحتل حاليا المركز الثالث برصيد 46 نقطة بفارق نقطة خلف مانشستر يونايتد الثاني و16 نقطة خلف مانشستر سيتي المتصدر، وتنتظره مهمة صعبة في المرحلة الثالثة والعشرين، حيث يستضيف السبت بطل الموسم قبل الماضي ليستر سيتي الثامن.

وينتهي عقد كونتي مع تشلسي أواخر يونيو 2019، إلا أن التكهنات متواصلة بشأن وضعه في ستامفورد بريدج، وهو يؤكد باستمرار أنه يعمل مع تشيلسي ولا يبالي بما يجري في الأندية الأخرى.

وقال في تصريحات للصحافيين: "لدي موسم من عقدي مع هذا النادي (...) لكن كما تعرفون كل شيء ممكن. في لحظة ما تكون موجودا هنا، وفي لحظة أخرى، يحل شخص آخر مكانك".

وردا على سؤال حول احتمال تمديد عقده مع النادي اللندني، قال كونتي "في هذه الحالة، يعود للنادي ان يقرر".

وتشير التقارير إلى أن كونتي محبط من أداء النادي في سوق الانتقالات، ما قد يدفع المدرب السابق للمنتخب الإيطالي للرحيل.

وقال كونتي: "بالنسبة إلى مدرب هذا النادي، من الطبيعي أن يكون الوضع هكذا، حتى إن أحرزت بطولة الدوري الموسم الماضي وبلغت نهائي مسابقة الكأس (...) بالنسبة إلى المدرب، هذا هو تاريخ النادي".

وأضاف: "لدي خبرة كبيرة للتعامل مع وضع من هذا النوع. لكن أمرا غريبا حصل، إذ حرضت الصحافة، بعد الخسارة الأولى لنا في الدوري أمام بيرنلي، بسرعة على إقالتي واستبدالي بمدرب آخر".

واعتبر أن "مثل هذه الأمور لا تحصل في أندية أخرى"، مؤكدا أنه سعيد في تشيلسي وسيستمر بالعمل معه كمحترف و"لن أستسلم".