.
.
.
.

شريط فيديو قاد مخيتاريان للبرازيل ونقله إلى لندن

نشر في: آخر تحديث:

بدأت حياة مخيتاريان بشكل صعب، فقد اندلعت حروب كثيرة في أرمينيا سابقا، ما دعا عائلته إلى التنقل والعودة إلى أرمينيا، ووفاة والده، ما شكل تحديا كبيرا بالنسبة للاعب الأرميني.

وكان والد مخيتاريان لاعبا في الدوري السوفييتي القديم، وانتقل عام 1989 والد مخيتاريان وعائلته إلى فرنسا بسبب الحروب في أرمينيا، ولعب في فالينس في دوري الدرجة الثانية الفرنسي.

وكان مخيتاريان دائما ما يطلب بأن يذهب مع والده إلى تدريبات فريقه في كرة القدم، إلا أنه كان دائما ما يمزح معه ويقول له إنه ذاهب إلى السوق.

وعاد مخيتريان، في السادسة من عمره، إلى أرمينيا، وتم تشخيص والده بورم في المخ، ليتوفى عقبها في أقل من عام. وبعد وفاة والده قام مخيتريان بمشاهدة جميع المقاطع المرئية لوالده وهو يلعب كرة القدم عن طريق شرائط الفيديو.

وبعد عام واحد، بدأ مخيتاريان تدريبات كرة القدم للمرة الأولى في حياته "لقد كان هو دافعي، مثلي الأعلى، دائما ما قلت لنفسي، يجب أن أركض مثله، وأركل الكرة كما كان يركلها" ما دفع والدته وأخته إلى تحفيزه بقوة للذهاب إلى البرازيل وهو في الـ13 من عمره، دون أن يتحدث اللغة البرتغالية، ما شكل تحديا كبيرا للاعب الأرميني.

 مخيتاريان بجانب هيرنانيز خلال فترته في البرازيل
مخيتاريان بجانب هيرنانيز خلال فترته في البرازيل

وكان البرازيلي هيرنانيز، لاعب يوفنتوس ولاتسيو السابق، رفيق السكن لمخيتاريان، ما ساعد اللاعب الأرميني على التحدث باللغة البرتغالية، بشكل بسيط، بعد مرور عدة أشهر وهو في البرازيل، وتعلمه للغة ساعده بشكل كبير في الانتقال واللعب لنادي شاختار دونيتسك الأوكراني والذي كان يلعب لصفوفه 12 لاعبا برازيليا آنذاك، من بينهم ويليان "تشيلسي" ودوغلاس كوستا "يوفنتوس".

 توخيل أحد سبب نجاحات مخيتاريان
توخيل أحد سبب نجاحات مخيتاريان

وانتقل اللاعب الأرميني عقبها إلى بوروسيا دورتموند الألماني، التحدي الأكبر بالنسبة له، وأدى بشكل جيد، قبل أن يأتي موسمه الثالث تحت إشراف المدرب توماس توخيل الذي قال له "أريد أن أظهر أفضل ما لديك، ستكون لاعبا عظيما"، وأنهى مخيتاريان ذلك الموسم بأكبر عدد من صناعة الأهداف واختياره كأفضل لاعب في الدوري الألماني لموسم 2015 – 2016، لينتقل بعدها إلى مانشستر يونايتد ويعبر عن مدى سعادته برؤية أولد ترافورد، ملعب نادي مانشستر يونايتد": "عندما تمشي للمرة الأولى على أولد ترافورد، تعلم أنه ليس مجرد ملعب، بل مسرح بالفعل، وأعتقد أن والدي سيكون فخورا جدا إن رآني على أرضية هذا الملعب".

وحط الأرميني رحاله في نادي أرسنال الإنجليزي يوم الاثنين في صفقة تبادلية مع مانشستر يونايتد ذهب على إثرها التشيلي ألكسيس سانشيز إلى الأخير.