.
.
.
.

فينغر: منصبي هو آخر مشكلة بالنسبة لي

نشر في: آخر تحديث:

قال أرسين فينغر مدرب أرسنال إنه ينبغي على فريقه أن يستغل الفرص عندما يستضيف مانشستر سيتي للمرة الثانية في أقل من أسبوع واحد لكن هذه المرة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الخميس.

وخسر أرسنال في نهائي كأس رابطة الأندية المحترفة 3 - صفر أمام سيتي بعدما أخفق النادي اللندني في استغلال الفرص يوم الأحد الماضي.

وقال فينغر في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء: نحن محبطون جدا لأننا خسرنا مباراة مهمة. نحتاج أولا إلى التعافي ثم الاستعداد للتحدي المقبل. عند النظر في النهاية إلى اللقاء سنجد أن مانشستر سيتي سدد ثلاث مرات مقابل مرتين لنا. نحتاج إلى استغلال اللحظات الحاسمة في مصلحتنا واللعب بحرية أكبر مما لعبنا.

وسيكون بوسع سيتي المتصدر استعادة فارق 16 نقطة مع أقرب منافسيه إذا فاز على منافسه سادس الترتيب في استاد الإمارات. ويتأخر فريق فينغر بفارق 27 نقطة عن القمة.

وبعد الخسارة الأخيرة، وفي ظل أيضا اهتزاز أداء أرسنال على مدار الموسم، طالب مشجعون ونقاد بوضع حد لمسيرة فينغر مع أرسنال بعد 22 عاما في هذا المنصب.

لكن المدرب الفرنسي لم يشعر بالقلق بشأن ذلك وقال: منصبي يبقى منصبي. هذه آخر مشكلة بالنسبة لي. نحن في موقف حيث نحتاج إلى التركيز على المباراة المقبلة. وظيفتي تتعلق بالتركيز على الأداء.

وخرج الظهير الأيسر ناتشو مونريال أمام سيتي مصابا وقال فينغر إن لاعبه البالغ عمره 32 عاما يعاني من مشكلة في الظهر وقد يستمر غيابه لمباراتين على الأقل.

وينتهي تعاقد أرسنال مع جاك ويلشير في نهاية الموسم الجاري ولم يوقع اللاعب على عقد جديد وقال فينغر إن القرار في هذا الشأن يتوقف على لاعب منتخب إنجلترا نفسه.