.
.
.
.

يونايتد ينتفض ويحرم سيتي من حسم لقب الدوري في "الاتحاد"

نشر في: آخر تحديث:

قلب مانشستر يونايتد تأخره بهدفين نظيفين في الشوط الأول إلى فوز ثمين للغاية 3 - 2 على جاره ومضيفه مانشستر سيتي يوم السبت في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، ليؤجل يونايتد تتويج جاره بلقب المسابقة حتى إشعار آخر.

ولقن مانشستر يونايتد مضيفه درسا قاسيا على استاد "الاتحاد" بمدينة مانشستر وحرمه من حسم لقب المسابقة قبل المباريات الست الأخيرة، لكليهما ليحرم يونايتد جاره ومنافسه العنيد من رقم قياسي مثير، فيما يتعلق بعدد المباريات المتبقية لأي فريق بعد حسم لقب المسابقة.

ووجه يونايتد صفعة جديدة إلى سيتي لتكون الثانية في غضون خمسة أيام فقط، بعدما خسر سيتي أمام ليفربول الإنجليزي صفر - 3 يوم الأربعاء الماضي في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 71 نقطة ليعزز موقعه في المركز الثاني مقلصا الفارق إلى 13 نقطة مع مانشستر سيتي المتصدر.

ويدين مانشستر يونايتد بقيادة مديره الفني البرتغالي جوزيه مورينيو بالفضل في هذا الفوز الثمين إلى لاعبيه التشيلي أليكسيس سانشيز والفرنسي بول بوغبا، حيث صنع الأول هدفين وشارك في صنع هدف آخر فيما سجل بوغبا اثنين من الأهداف الثلاثة للفريق في الشوط الثاني.

وأنهى مانشستر سيتي الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما فينسان كومباني والألماني إلكاي غوندوغان في الدقيقتين 25 و30 .

وفي الشوط الثاني، رد يونايتد بثلاثة أهداف متتالية سجلها بوغبا في الدقيقتين 53 و55 والمدافع كريس سمولينغ في الدقيقة 69 ليؤجل حسم اللقب حتى إشعار آخر.