.
.
.
.

بلبلة في غرف ملابس بايرن ميونخ بسبب كوفاتش

نشر في: آخر تحديث:

يواجه الكرواتي نيكو كوفاتش مدرب بايرن ميونيخ، بطل ألمانيا في آخر 6 سنوات، انتقادات من بعض لاعبيه لعدم رضاهم عن أساليبه التدريبية، بحسب ما ذكرت صحيفة "سبورت بيلد".

ويمر الفريق "البافاري" في فترة حرجة بعد بداية مثالية حقق خلالها خمسة انتصارات متتالية "أربعة محلية وآخر في دوري أبطال أوروبا على بنفيكا البرتغالي 2-صفر"، فتعادل مع ضيفه أوغسبورغ 1-1، ثم مني بخسارته الأولى على يد مضيفه هرتا برلين صفر-2 قبل أن يرتضي بنقطة واحدة أوروبيا من تعادله يوم الثلاثاء مع ضيفه أياكس أمستردام الهولندي 1-1.

وكشفت "بيلد" يوم الجمعة أن أكثر من لاعبين ليسوا راضين عن أساليب كوفاتش، مشيرة إلى فورة غضب من لاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز في غرف الملابس وقوله :لسنا في فرانكفورت هنا!، في إشارة إلى فريق إينتراخت فرانكفورت الذي كان يدربه كوفاتش الموسم الماضي قبل حلوله بدلا من يوب هاينكس المعتزل.

وعبر خاميس الذي لم يحصل بعد على مكان أساسي في تشكيلة كوفاتش عن رغبته في ترك النادي الذي يمضي معه موسمه الثاني معارا من ريال مدريد الإسباني.

وتردد أن اعتماد كوفاتش اللغة الكرواتية مع معاونيه أزعج لاعبي بايرن الممتعضين أيضا من سياسة التدوير بين اللاعبين وغموض خطته الهجومية/ وأشارت الصحيفة إلى أن لائحة المنزعجين من كوفاتش تضم ساندرو فاغنر، نيكلاس سولي، ليون غوريتسكا وسيرج غنابري.

وكان رئيس النادي أولي هونيس تحدث عن سياسة المناوبة لكوفاتش، وقال: كان هناك الكثير من التناوب، ومنذ ذلك الحين هناك شيء خاطئ معنا، لكن لا أعتقد أنه خطير، الأمر متروك للمدرب وهو يضع رقبته على المحك.

وكان بايرن قد أقال الموسم الماضي في وقت مبكر مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي، وأعاد هاينكيس من اعتزاله الأول ليقود الفريق إلى لقب الدوري للمرة السادسة تواليا.