.
.
.
.

صلاح يسجل في هدرسفيلد.. وليفربول يشارك سيتي الصدارة

نشر في: آخر تحديث:

اقتسم فريقا مانشستر سيتي وليفربول صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن حقق كلاهما الفوز يوم السبت في المرحلة التاسعة للمسابقة.

وعلى ملعب غالفارم سجل النجم المصري محمد صلاح هدف الفوز لليفربول في الدقيقة 23. وسيطر ليفربول على مجريات اللعب في أول ربع ساعة لكن دون أن يشكل تهديدا حقيقيا على مرمى أصحاب الأرض. تقدم محمد صلاح بهدف لليفربول في الدقيقة 23 بعدما تلقى تمريرة متقنة من شيردان شاكيري داخل منطقة الجزاء ليسدد من لمسة واحدة بقدمه اليمنى في الشباك.

وكاد جوناثان هوج أن يدرك التعادل لهدرسفيلد في الدقيقة 31 عبر تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ولكن القائم الأيمن لمرمى ليفربول حرمه من التسجيل.

وضاعت فرصة أخرى محققة لهيديرسفلد في الدقيقة 38 عبر ضربة حرة نفذها فيليب بيلينج بشكل رائع لكن الكرة مرت مباشرة بجوار مرمى ليفربول. وسجل اليكس بريتشارد هدف التعادل لهدرسفيلد قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول ولكن تم الغاء الهدف بداعي تسلل اليكس.

وكان دانييل ستوريدج قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني لليفربول قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول بعدما تلقى تمريرة رائعة من صلاح قابلها بضربة رأس لكن الكرة مرت مباشرة بجوار الشباك. وبدأ هدرسفيلد الشوط الثاني بشكل هجومي بحثا عن هدف التعادل.

وكاد لوران ديبواتري أن يدرك التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 55 عبر ضربة رأس قوية ولكن الحارس البرازيلي اليسون أنقذ مرمى ليفربول ببراعة. واهدر صلاح فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثاني له ولليفربول بعدما تلقى تمريرة طولية أمام المرمى مباشرة ليسدد كرة زاحفة بقدمه اليسرى من داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت بمحاذاة المرمى تماما.

وأضاع ستيف موني فرصة محققة لتسجيل هدف التعادل لهدرسفيلد قبل ثمان دقائق من نهاية المباراة بعدما أخطأ دفاع ليفربول في تشتيت الكرة لتصل أمام المرمى مباشرة إلى موني لكنه سدد بكل غرابة فوق الشباك. ولم يحدث أي جديد في الدقائق الأخيرة ليخرج ليفربول فائزا بهدف محمد صلاح.