.
.
.
.

بوردو يؤخر انتقال ملكيته إلى صندوق استثماري أميركي

نشر في: آخر تحديث:

أعلن نادي بوردو الفرنسي أن انتقال ملكيته إلى صندوق استثماري أميركي، والذي كان من المتوقع أن ينجز يوم الثلاثاء، قد أرجئ 15 يوما بسبب معوقات "إدارية".

وكان من المقرر أن توقع مجموعة "أم 6" الإعلامية الفرنسية المالكة للنادي منذ عام 1999، عقد انتقال الملكية إلى صندوق "جنرال أميركان كابيتال بارتنرز" ("جي ايه سي بي") خلال اجتماع في باريس يوم الثلاثاء، لإتمام صفقة تقدر قيمتها بـ 75 مليون يورو على الأقل (86,6 ملايين دولار)، إلا أن رئيس بوردو ستيفان مارتان أفاد في اتصال مع وكالة فرانس برس أن هذه الخطوة أرجئت 15 يوما بسبب مشكلة إدارية لم يحدد تفاصيلها.

ونقلت صحيفة "سود أويست" المحلية أن الخطوة تعود الى تأخير في توفير التمويل المطلوب للاستحواذ من قبل المستثمرين الجدد، مشيرة الى أن الأطراف الذين كان من المقرر أن يشاركوا في التوقيع يوم الثلاثاء، أبلغوا بإرجاء الخطوة ليل يوم الإثنين.

وكانت السلطات الفرنسية قد أزالت في 12 أكتوبر، آخر عقبة أمام الاستحواذ، بموافقة المجلس البلدي لمدينة بوردو "جنوب غرب فرنسا" بغالبية كبيرة على هذه الخطوة. وأتاحت هذه الموافقة انتقال حقوق استئجار ملعب النادي المملوك من البلدية، من "أم 6" الى الصندوق الأميركي، والتي تصل الى 3,7 ملايين يورو سنويا.

ويأتي انتقال ملكية بوردو الى طرف أميركي، بعد عامين من خطوة مماثلة باستحواذ قطب العقارات فرانك ماكورت على ملكية نادي مرسيليا، في صفقة وصلت قيمتها الى 45 مليون يورو.

ويعد بوردو من أنجح الأندية في الدوري الفرنسي، وأحرز لقبه ست مرات في تاريخه، آخرها موسم 2008-2009.