.
.
.
.

الإصابات تؤزم موقف أتلتيكو مدريد قبل مواجهة بلباو

نشر في: آخر تحديث:

أعلن أتلتيكو مدريد إصابة لاعبيه الفرنسي لوكاس هرنانديز والأوروغوياني خوسيه ماريا خيمينيز في عضلات الفخذ خلال المباراة ضد بوروسيا دورتموند الألماني يوم الثلاثاء ضمن دوري أبطال أوروبا لكرة القدم "2-صفر"، ما قد يمنعهما من الالتحاق بتجمع منتخبي بلديهما منتصف الشهر الحالي.

وأشار نادي العاصمة الإسبانية يوم الأربعاء إلى أن المدافع الفرنسي الذي أنهى المباراة وهو يشكو من آلام، يعاني من إصابة على مستوى عضلات حالب الفخذ الأيمن، دون أن يحدد مدة لغيابه.

وأشارت صحيفة "ماركا" الرياضية الى أن هرنانديز سيغيب لأسابيع عدة عن الملاعب، بينما يعاني قلب الدفاع خيمينيز الذي استبدل مع انطلاق الشوط الثاني، لتجدد إصابة في الفخذ ألمت به الشهر الماضي، دون أن يحدد النادي فترة لغيابه.

وإنضم هرنانديز وخيمينيز إلى قائمة المصابين والتي تضم بشكل خاص قلبي الدفاع المونتينيغري ستيفان سافيتش والأوروغوياني دييغو غودين اللذين غابا عن مباراة يوم الثلاثاء ضد دورتموند، ما سيضعف خط دفاع أتلتيكو بشكل كبير في مواجهة أتلتيك بلباو يوم السبت في الدوري المحلي.

وسيشكل غياب هرنانديز معضلة إضافية لمدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشان قبل مواجهة هولندا في 16 نوفمبر ضمن دوري الأمم الأوروبية نظرا للإصابات في صفوف خط دفاعه، لاسيما لقلب دفاع ريال مدريد الإسباني رافايل فاران.

وقد لا يتواجه اللاعبان في اللقاء الودي بين منتخبي بلديهما في 20 من الشهر ذاته في ضاحية سان دوني الباريسية، والذي سيكون ثأريا للأوروغواي التي خرجت من ربع نهائي مونديال 2018 في روسيا على يد منتخب "الديوك" (صفر-2) الذي توج باللقب بفوزه في المباراة النهائية على كرواتيا 4-2.