ريبولوفليف مالك موناكو ينفي بيع النادي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد الناطق باسم الروسي ديمتري ريبولوفليف، المتهم بقضايا فساد واستغلال نفوذ في تصريح لوكالة "تاس" الروسية بيع نادي موناكو الفرنسي الذي يملكه، وأنه يعتزم الاستمرار في دعم تطويره، كما فعل منذ أن اشترى النادي في 2011.

ويأتي هذا البيان في اليوم التالي لحديث أمير موناكو ألبير الثاني حول إمكانية بيع النادي، والذي قال: يجب أن نترك العدالة تأخذ مجراها. إذا حصل ذلك، أعتقد أنه سينسحب من تلقاء نفسه. وفي الوقت الحالي يجب احترام قرينة البراءة، ما لم يقرر هو بنفسه إنهاء رئاسته لموناكو.

وأضاف تشيتشكين في تصريح لوكالة "فرانس برس" أن ريبولوفليف ينفي أي تلميح حول تورطه بسلوك مستهجن وغير لائق. وعاد ريبولوفليف، المتهم في موناكو بقضية تزوير مزعوم من قبل تاجر الأعمال الفنية إيف بوفييه، إلى موسكو الأسبوع الماضي بعد وضعه تحت رقابة قضائية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.