.
.
.
.

اجتماع اسكتلندا يغير قوانين كرة القدم

نشر في: آخر تحديث:

شهدت اسكتلندا يوم الخميس اجتماع مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم الخاص بسن القوانين "أيفاب" المختص بتحديد قوانين لعبة كرة القدم والذي أقر بعض التعديلات ورفض غيرها من المقترحات، حيث تم مراجعة مسألة لمسة اليد في قاعدة ضربة الجزاء والتأكيد على توضيحها بشكل أكثر في النص المكتوب في هذا البند بالقانون للتفرقة بين اللمس المتعمد أو العرضي.

وأبرز ما تم تعديله كان على السماح بخروج اللاعبين من الملعب في حال استبدالهم من أقرب نقطة وليس إجبارهم على السير إلى مكان الحكم الرابع لإكمال عملية التبديل مع الموافقة على مقترح بمنح بطاقات صفراء وحمراء لسوء السلوك لإداريي ومدربي الفرق إلى جانب السماح للحارس بتمرير الكرة إلى زميل داخل منطقة الجزاء عندما يتم تنفيذ ركلة المرمى.

وسيتم البدء بهذه التعديلات بعد عرضها على تنفيذي فيفا شهر مارس المقبل، لتطبق في موسم 2020 - 2019 وبالمقابل تم رفض مقترح تعديل ترتيب تسديد ركلات الترجيح الذي جرى تجربته من دون أن ينال الموافقة النهائية من المجلس، وكان يقضي بتسديد الفريق الثاني ركلتيه الأولى والثانية قبل أن يسدد الفريق الأول ركلته الثانية وهكذا.

وشمل النقاش في اجتماع يوم الخميس أيضا بحث الخطوات المقبلة فيما يتعلق بسلوك لاعبي الفريق المهاجم بدفع وإزاحة لاعبي الدفاع في وضعية حائط الصد لضربة حرة وأيضا منح كرة إسقاط إذا اصطدمت الكرة بالحكم ودخلت المرمى أو انتقلت الحيازة بسبب ذلك أو تم تشكيل فرصة هجومية.

ويضم "أيفاب" 8 أعضاء، 4 منهم من فيفا وواحد من كل من اتحادات إنجلترا وويلز واسكتلندا وإيرلندا الشمالية وللموافقة على أي تعديل على قوانين اللعبة يجب الحصول على 6 أصوات، أي أن فيفا لوحده بأصواته الأربع لا يمكنه التعديل والاتحادات الكروية بأصواتها الأربعة لا يمكنها التعديل لوحدها.