.
.
.
.

مدرب إشبيلية يكشف عن إصابته بـ"سرطان الدم"

نشر في: آخر تحديث:

كشف خواكين كاباروس مدرب إشبيلية، بعد فوز فريقه 2 - صفر على بلد الوليد في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأحد، أنه مصاب بسرطان الدم "لوكيميا" لكنه ملتزم بإكمال مهمته.

وقال كاباروس، 63 عاما، في مؤتمر صحفي "يعرف الجميع أن أشبيلية يجري في دمي لكنني أواجه مشكلة تتعلق بكرات الدم البيضاء والحمراء وتم إبلاغي بأنني أعاني من سرطان الدم، وهذا لن يعوقني خلال تأدية وظيفتي وأعيش حياتي بشكل طبيعي يوميا ولا أتلقى أي علاج لذا يجب أن يطمئن الجميع".

وأضاف "أود الاستمرار في الاستمتاع بعملي وأشكر النادي للسماح لي بمواصلة انتهاز هذه الفرصة ولن أتحدث عن هذا الأمر بعد ذلك".

وتولى كاباروس قيادة إشبيلية للمرة الثالثة الشهر الماضي بعد تحويل منصبه من مدير رياضي إلى مدرب عقب إقالة بابلو ماتشين.

وقفز إشبيلية للمركز الخامس في الدوري بعد الفوز على بلد الوليد مما عزز فرصه في التأهل لدوري أبطال أوروبا إذ تفصله نقطة واحدة عن خيتافي صاحب المركز الرابع.

وكان الأرجنتيني إدواردو بيريزو أصيب بسرطان البروستاتا خلال قيادة إشبيلية في نوفمبر 2017 وخضع لعلاج ناجح لكنه أقيل من النادي الأندلسي بعد شهر واحد لسوء النتائج.