.
.
.
.

توتنهام يستعين بخطة ليفربول لمفاجأة مانشستر سيتي

نشر في: آخر تحديث:

يستطيع توتنهام الاستفادة من تجربة ليفربول في كسر طموح مانشستر سيتي بدوري أبطال أوروبا بعدما قضى معظم فترات الموسم الحالي في ظلهما.

ويلتقي توتنهام مانشستر سيتي الثلاثاء في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال حيث يأمل الفريق في الاستفادة من خوض المباراة على ملعبه الجديد لتكرار تجربة ليفربول أمام نفس الفريق في دور الثمانية للبطولة نفسها الموسم الماضي.

وكان ليفربول تغلب على مانشستر سيتي في دور الثمانية للبطولة الموسم الماضي مستفيدا من أول 30 دقيقة في مباراتهما على استاد آنفيلد حيث تقدم ليفربول خلالها بثلاثة أهداف نظيفة. ولم يستطع مانشستر سيتي قلب النتيجة لصالحه.

ويرى هاري وينكز لاعب خط وسط توتنهام أن خوض الفريق للمباراة على ملعبه الجديد قد يلعب دورا جوهريا في هذه المواجهة أمام مانشستر سيتي.

وقال وينكز للصحفيين : نتطلع لهذه المباراة... الجميع يترقب مباراة كبيرة ونأمل في تخلق الجماهير نفس الأجواء. وأثق في أنهم سيفعلون هذا.

وقال وينكز إنه شاهد فوز ليفربول على مانشستر سيتي في الموسم الماضي مشيرا إلى أن رد فعل لاعبي كريستال بالاس خلال المباراة التي فاز فيها توتنهام 2 - صفر في أول مباراة له على هذا الملعب الأسبوع الماضي أظهر أن الأجواء ستكون مهولة.

ويرجح أن يغيب كايل ووكر عن صفوف مانشستر سيتي في المباراة بسبب الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة الفريق أمام برايتون مطلع هذا الأسبوع في المربع الذهبي لكأس إنجلترا.

وينتظر أن يمنح الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي الفرصة إلى مهاجمه الأرجنتيني سيرخيو أغويرو حتى اللحظة الأخيرة لمعرفة مدى قدرته على المشاركة في المباراة بعدما غاب عن آخر مباراتين خاضهما الفريق بسبب إصابة عضلية. وقال غوارديولا : أغويرو أصبح أفضل كثيرا. لم يتدرب مع الفريق ولكن موقفه من المشاركة سيتحدد يوم الثلاثاء.

كما يفتقد توتنهام في المباراة جهود لاعبه الأرجنتيني إيريك لاميلا وتحوم الشكوك حول قدرة سيرج أورييه على المشاركة في المباراة.
ويدرك وينكز أنه بغض النظر عن الأجواء ، سيكون الفريق بحاجة لتقديم أفضل مستوياته من أجل ترويض مانشستر سيتي الذي حقق الفوز في آخر 11 مباراة خاضها.

وقال وينكز : بالطبع ، المشجعون يلعبون دورا حاسما في خلق الأجواء ومساعدتنا. ولكن أهم شيء هو الأداء الذي سنقدمه وكيف نحافظ على تماسكنا.

وأضاف : إذا لعبنا بنفس المستوى الذي قدمناه أمام كريستال بالاس وضغطنا على مانشستر سيتي بنفس الطريقة ، ستكون المباراة صعبة على مانشستر سيتي.

وفي المقابل ، يدرك مانشستر سيتي الصعوبة التي تنتظره في مواجهة توتنهام بعدما تعلم الدرس في مواجهة ليفربول الموسم الماضي.

ومع فوزه بلقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة واستمراره في المنافسة بثلاث بطولات أخرى (كأس إنجلترا والدوري الإنجليزي ودوري الأبطال) حتى الآن يبدو الدافع والحافز كبيرا لدى مانشستر سيتي خاصة في دوري الأبطال التي لم يسبق للفريق الفوز بلقبها.

وكان غوارديولا وصف مانشستر سيتي في الشهر الماضي بأنه فريق ناشئ في دوري الأبطال في ظل سجل الفريق مقارنة بفرق أخرى عريقة في البطولة مثل ليفربول الذي توج باللقب خمس مرات سابقة.

ويرى البرازيلي غابرييل جيسوس ، الذي قد يشارك في خط هجوم الفريق حال غاب أغويرو عن التشكيلة الأساسية ، أن الفوز بالرباعية التاريخية في الموسم الحالي أمر ممكن ولكنه يدرك أيضا مدى صعوبة المواجهة مع توتنهام.

وقال اللاعب : الآن ، نفكر فقط في مباراة توتنهام لأنه فريق يمتلك لاعبين متميزين ومدربا رائعا... إنه ناد عظيم.