أناقة لاعبي برشلونة تحتاج إلى 20 ألف ريال سعودي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تسجل بدلة رمادية من 3 قطع أبرز حضور لها بعيدا عن عروض دور الأزياء في باريس أو ميلان أو نيويورك بل تحضر في الصفحات الرياضية وخاصة مع فريق برشلونة الذي استبدل زي لاعبيه في حلهم وترحالهم في المباريات خارج أرضهم في دوري الأبطال والدوري الإسباني بالبدلات الرياضية بذلك التصميم الرسمي منذ الخريف الماضي في عقد يمتد لثلاثة أعوام.

وشهدت الماركة التجارية للشركة التي تعاقد معها برشلونة نجاحا كبيرا في الأعوام الماضية، فباع مؤسسها حصة 85 بالمئة من ملكيتها الصيف الماضي مقابل نصف مليار دولار مع استمراره في منصبه كرئيس لقسم الإبداع فيها واحتفاظه بحصته المتبقية وهي 15 بالمئة من ملكية الشركة.

وشهد خريف 2017 أول تمازج بين البدلة الرمادية وأسطورة رياضية ممثلة بلاعب كرة السلة الأمريكي ليبرون جيمس والذي ارتدى مع باقي لاعبي فريق كليفلاند كافاليرز البدلة لدى وصولهم للمباريات المقامة خارج ميدان الفريق ولأن ليبرون يملك أكثر من 42 مليون متابع له على تويتر و48 مليون متابع على انستغرام فإن مسألة نيل الدعاية للماركة التجارية أمر متوقع ما جعل الأمر يصل لأرقام كبيرة أيضا أن ميسي بارتدائه للبدلة وضعها أمام 113 مليون متابع له على انستغرام و89 مليون على فيسبوك.

وتحقق الماركة التجارية لهذه البدلة 100 مليون دولار كدخل سنوي وهو أمر مرشح للتصاعد مع نيلها لقبول لاعبين في عدة أنواع من الرياضات لها كمنتج يعكس الأناقة بدلا من ارتداء بدلة رياضية وهو أمر بات يجد رواجا متصاعدا في عالم كرة القدم الأوروبية حيث يرتدي لاعبو مانشستر سيتي وبايرن ميونخ ويوفنتوس بدلات رسمية من علامات تجارية عالمية، أما سعر البدلة التي يرتديها ميسي وسواريز وبيكيه وباقي الرفاق الكتلان فتصل إلى4 آلاف و200 جنيه إسترليني أو ما يعادل 4 آلاف و800 يورو أو 5 آلاف و480 دولار، وإذا أردنا تحويل هذا الرقم إلى الريال السعودي فإنه يصل إلى 20 ألفا للبدلة الواحدة وعندما تحتسب التكلفة للفريق بلاعبيه مع مدربه فان الفاتورة ترتفع إلى 100 ألف جنيه إسترليني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.