.
.
.
.

بوكيتينو.. تعلم اللغة الإنجليزية من مطربة ويتشاءم من زوجته

نشر في: آخر تحديث:

العديد من الأشياء تمر في مخيلته، الأمس واليوم والغد، ويرى أن الكرة أسطورة ثلاثية الأبعاد تطارده في صحوه ونومه، هو مدرب يحسب كل تفصيل قبل انطلاق اللقاء، كل تبديل، كل إصابة، وكل حالة طرد ممكنة، ويؤمن بوكيتينو بالمدرسة الأرجنتينية القديمة والتي تقوم على عدم ترك أي مجال للصدفة حتى قال يوما عنها "إذا لم يكن اللاعبون بشرا لم أكن لأخسر".

ويؤمن ابن الـ44 عاما بمعتقدات غريبة، فهو من طلب من زوجته عدم حضور مباريات الفريق في الملعب والبقاء بالمنزل إيمانا منه أن غيابها سيساهم في تحقيق فريقه للانتصارات، وهو نفسه من يستمع كل يوم في طريقه للعمل لأغنية فيلم جيمس بوند "سكاي فول" التي غنتها المطربة أديل، وكانت هي السبب الرئيسي بتعلمه اللغة الإنجليزية وطريقة النطق الصحيح لها.

ففي أيامه الأولى بإنجلترا في عام 2013 مع ساوثهامبتون، طُلب منه الحديث أمام 50 شخصا في مؤتمر صحفي وباللغة الإنجليزية وهو القادم من إسبانيا والغريب الذي لا يعلم كلمة واحدة فيها، ووقتها لجأ بوكيتينيو لطريقة غير عادية، وهي طريقة سكاي فول التي اخرجته من ورطته.

وينافس اليوم بوكيتينو في إنجلترا مع توتنهام، وهو و ضمن الأربعة الكبار، يهز كتفيه غير مكترث لسماع الأحاديث الدائرة عن جنونه ولم يتوج بأي لقب مع النادي اللندني لكنه مستمر في سباق دوري الأبطال الأوروبي وسيلاقي أياكس في نصف النهائي.