.
.
.
.

غوارديولا يشيد بالألماني كلوب قبل مواجهة الدرع الخيرية

نشر في: آخر تحديث:

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، يوم الجمعة، إن الجناح الألماني ليروي ساني لم يطلب مغادرة صفوف بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مع محاولات بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني لضم اللاعب.

وألقت هذه المسألة بظلالها على غوارديولا خلال جولة سيتي الآسيوية استعدادا للموسم الجديد. وأكد المدرب الإسباني على موقفه المؤيد لبقاء اللاعب البالغ من العمر 23 عاما في صفوف سيتي بعد أن ساعدت أهدافه العشرة الفريق على الدفاع عن لقب الدوري بنجاح إضافة إلى صناعة عشرة أهداف أخرى.

وقال غوارديولا للصحافيين قبل مباراة درع المجتمع أمام ليفربول الأحد المقبل "أجبت عدة مرات على هذا السؤال (بشأن مستقبل ساني). أعرف أن هناك شائعات. من المستحيل بالنسبة لي أن أقنع أي لاعب بالبقاء إذا كان يريد المغادرة. لكن اللاعب لم يبلغني بأي شيء. إذا قال إنه يرغب في مغادرة الفريق فسنتحدث إلى إدارة النادي. لم يخبرني بذلك".

وأضاف "نريده أن يبقى. حاولنا على مدار أكثر من عام تمديد العقد. كنا قريبين للغاية من تحقيق هذا الهدف. لكن الأمور اختلفت الآن بعض الشيء. هذا هو الواقع. لا يمكنني الحديث أكثر من هذا".

وسعى بايرن ميونخ بقوة للتعاقد مع ساني. وتوقفت شائعات أن اللاعب الدولي الألماني اتخذ قراره بالفعل بالانضمام للعملاق البافاري حين أصدر بايرن ميونخ بيانا يوم الخميس قال فيه إن تلك التقارير "عارية عن الصحة".

ومن المقرر أن تنتهي فترة انتقالات الدوري الإنجليزي الممتاز قبل يوم واحد من انطلاق الموسم الجديد في التاسع من أغسطس. وقال غوارديولا إنه يأمل أن تحذو بطولات الدوري الأوروبية الأخرى حذو الدوري الانجليزي في هذا الخصوص حتى يعرف المدربون التشكيلة النهائية لفريقهم قبل خوض أولى مباريات الموسم الجديد.

وأضاف غوارديولا "إنجلترا تقدم نماذج تحتذى في العديد من المجالات. لهذا أتمنى أن تقتدي بها بقية بطولات الدوري في أوروبا. أعتقد أنه من الأفضل (إغلاق فترة الانتقالات) قبل خوض أول مباراة في الموسم الجديد لهذا يعرف المدرب بالتحديد لاعبي تشكيلته لبقية الموسم".

وقاد المدرب الإسباني فريقه مانشستر سيتي إلى إنجاز لا سابق له حين جمع بين الألقاب المحلية الثلاثة الموسم الماضي لكن غوارديولا قال إن هذا لا يعنيه بمجرد انطلاق الموسم الجديد.

وأضاف "توجنا بمعظم الألقاب وليس جميعها (الموسم الماضي). كان الموسم رائعا جدا. نعرف بعضنا البعض الآن بشكل أفضل من أول موسم لنا معا. هذا يسهل طبيعة العمل. نبدأ من نقطة الصفر مجددا الآن. نبدأ من جديد. لكننا مستعدون لمواجهة التحديات".

وكال غوارديولا المديح لمنافسه الألماني يورغن كلوب الذي واجهه أيضا عدة مرات في الدوري الألماني سابقا حين كان غوارديولا يدرب بايرن ميونخ في حين كان كلوب يدرب بروسيا دورتموند.

وظل ليفربول في مطاردة سيتي على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي حتى اللحظة الأخيرة وأنهى الموسم متأخرا بفارق نقطة واحدة بعد سيتي البطل. لكن كلوب قاد فريقه ليفربول للتتويج أوروبيا للمرة السادسة في تاريخ النادي.

وقال غوارديولا "كلوب مدرب من طراز رفيع. لعب دورا مشابها حين كان في دورتموند. كان منافسا عنيدا في كل مرة تقابل فيها الفريقان. رسالته تتميز دوما بالإيجابية".

وأكد غوارديولا أن حارس المرمى كلاوديو برافو، الذي غاب عن معظم مباريات الموسم الماضي بسبب إصابة في وتر العرقوب، سيلعب في مباراة افتتاح الموسم الجديد يوم الأحد المقبل وأن جميع اللاعبين المنتمين لأميركا الجنوبية عادوا للتدريبات باستثناء فرناندينيو.