.
.
.
.

هروب 5 لاعبين من معسكر منتخب أريتريا في أول مشاركة إفريقية

نشر في: آخر تحديث:

فُقد خمسة لاعبين من منتخب أريتريا لكرة القدم خلال بطولة إقليمية في أوغندا بحسب ما ذكر مسؤول يوم الخميس، ما أثار شكوكا حول إمكانية طلبهم اللجوء.

وكانت أريتريا ممنوعة من المشاركة في البطولات الإفريقية لأن لاعبيها غالبا ما يفرّون أثناء تواجدهم في الخارج.

وأشار متحدث باسم اتحاد شرق ووسط إفريقيا لكرة القدم إلى أن أثر اللاعبين الخمسة فقد منذ الأحد. وقال رودغرز موليندوا لوكالة "فرانس برس :تُبذل جهود لمعرفة مكان تواجدهم.

وأضاف أن الشرطة بدأت عملية بحث في "جينجا" شرق أوغندا، حيث شوهد اللاعبون آخر مرة، وأن أعضاء آخرين في الفريق تمت محاسبتهم. ورفض القول ما اذا كان اللاعبون قد اختفوا طلبا للجوء.

وتم قبول أريتريا مجددا في اتحاد شرق ووسط إفريقيا "سيكافا" في مايو الماضي بعد حظرها ست سنوات بسبب التوترات مع إثيوبيا. لكنها مُنعت من المشاركة في بطولات قارية أخرى في الماضي بسبب الهرب المتواصل للاعبيها.

ومنحت بوتسوانا في 2015 اللجوء لعشرة لاعبي كرة قدم أريتريين رفضوا العودة إلى بلادهم بعد مباراة ضد منتخبهم . وفي 2012، طلب 18 لاعبا أريتريا اللجوء في أوغندا بعد مباراة خاضوها فيها. كما هرب ستة في أنغولا في 2007 و12 في كينيا عام 2009.