.
.
.
.

آل ثاني يهاجم جماهير ملقا.. والسياسيون يطالبون برحيله

نشر في: آخر تحديث:

شنت جماهير ملقا الإسباني هجوما شديدا ضد القطري عبدالله آل ثاني مالك النادي، بسبب تدهور أوضاع الفريق ووصوله إلى مراحل سيئة جدا، الأمر الذي دفع الجماهير واللاعبين القدامى بالنادي الأندلسي للمطالبة برحيله.

ويحتل ملقا المركز قبل الأخير في ترتيب دوري الدرجة الثانية برصيد 8 نقاط فقط جمعها من 11 مباراة، مما دفع مشجعي النادي للمطالبة برحيل المالك القطري الذي أدخل النادي في نفق مظلم، كما نظمت الجماهير عدة احتجاجات في مناطق محيطة بالنادي، وقامت بإزالة لوحة من أحد شوارع المدينة لعبد الله آل ثاني، واللوحة كانت وضعتها بلدية المدينة باسمه، وتم وضع ملصقات تطالب باستقالة القطري.

كما اتفقت الأحزاب السياسية الإسبانية "أربعة أحزاب" إلى جانب بلدية المدينة، على العمل ضد آل ثاني لتجنب إخفاق وإفلاس ملقا، وذكرت صحيفة " niusdiario" أن الأحلام الذي رسمها المالك القطري تحولت بسرعة إلى أوهام في نادي ملقا، وأضافت الصحيفة الإسبانية عبر موقعها الإلكتروني: حتى الذين كانوا يدعمون عبدالله آل ثاني يطالبون الآن برحيله، والوضع أصبح معقدا جدا إلى آل ثاني وعائلته، وطالبت أربعة أحزاب على فرض رقابة على المواقف غير الأخلاقية للعضو الذي يتبع للعائلة المالكة القطرية، كما وافقت الأحزاب السياسية على العمل معا من أجل تجنب اختفاء وإفلاس النادي.

ونقلت الصحيفة تصريحات لأحد ممثلي الأحزاب، قال خلالها مطلع أكتوبر الجاري: لم يظهر آل ثاني في ملقا منذ شهر فبراير الماضي، وأدرك أنه لا يوجد أحد يدعمه، ويعاني ناديه من مشاكل مالية خطيرة تتعلق بحدود الرواتب التي فرضتها رابطة الدوري الإسباني.

بدورها، أكدت صحيفة " eldesmarque" أن جماهير النادي ما زالت تضع اللافتات على أبرز معالم المدينة مطالبة برحيل المالك القطري وعائلته من النادي، وقالت في تقرير لها: وضعت الجماهير رسومات ولافتات في أبرز معالم المدينة والمنطقة المحيطة بالملعب، وأخرى داخل الاستاد إلا أن موظفي النادي قاموا بمحوها بسرعة.

وواصلت الصحيفة: وكتبت الجماهير في الجدران قائلة "عائلة آل ثاني، لن نتوقف حتى نراكم ترحلون و"آل ثاني عد إلى بيتك"، بالإضافة إلى "آل ثاني ملقا ليست لعبتك".

وعلى الرغم من المطالبات الجماهيرية، إلا أن آل ثاني وجه رسالة إلى المشجعين عبر "فيديو" بثه برنامج "التشيرنغيتو" الشهير، وقال خلاله: ربما هناك إمكانية أن أبيع المعدات ولكن ليس في رأسي بيع 1% أو أي جزء آخر من النادي، نحن نثق في فريقنا وبعض المشجعين قاموا بأشياء سيئة قبل أسبوعين، وأقصد الجميع باستثناء واحد منهم، لكنني أعتقد أنهم كانوا مخطئين ولا يعرفون كيفية تشجيع الفريق.