.
.
.
.

مورينيو وأليغري يتنافسان على خلافة إيمري في أرسنال

نشر في: آخر تحديث:

بدأت تقارير إخبارية إنجليزية تتناول احتمالات قرب رحيل أوناي إيمري عن منصب المدير الفني لفريق أرسنال الإنجليزي لكرة القدم، بل وتحدثت عن المرشحين لخلافته، وذلك بعد موجة من الانتقادات الحادة التي وجهت له عقب التعادل مع ضيفه وولفرهامبتون 1- 1 يوم السبت في المرحلة الحادية عشر من الدوري الممتاز.

وألقت صحيفة "ميرور" البريطانية، الضوء على ثلاثة مدربين مرشحين لخلافة إيمري في حال رحيله عن تدريب الفريق، وهم، البرتغالي جوزيه مورينيو والإسباني ميكيل أرتيتا والإيطالي ماسيمليانو أليغري.

وذكرت الصحيفة أن مورينيو، المعروف بشكل كبير لجماهير أرسنال بسبب مناوشاته المتعددة مع المدرب السابق للفريق أرسين فينغر سيكون خيارا جيدا، خاصة وأن لديه خبرة كبيرة في الدوري الإنجليزي ولن يحتاج وقت للتأقلم.

وأضافت الصحيفة أنه رغم ذلك، فإن أسلوب المدرب البرتغالي خاصة فيما يتعلق بإنفاق الأموال على شراء اللاعبين، ربما يكون العائق أمام توليه تدريب أرسنال المعروف بميزانيته المحدودة.

وتابعت الصحيفة أن ميكيل أرتيتا الذي يعمل كمساعد لبيب غوارديولا في مانشستر سيتي، لديه علاقة جيدة مع المسؤولين في أرسنال وجماهير النادي، ولذلك فسيكون خيارا جيدا لخلافة إيمري.

وكان أرتيتا أحد المرشحين بقوة لتولي منصب المدير الفني في أرسنال بعد رحيل المدرب الفرنسي أرسين فينغر صيف العام الماضي، قبل أن يعلن النادي التعاقد مع إيمري.

وأضاف التقرير أن أرتيتا ربما يكرر تجربة فرانك لامبارد مع تشيلسي، خاصة وأنه لديه خبرة جيدة بالعمل مع مدرب مثل غوارديولا في مانشستر سيتي.

وتحدثت صحيفة "ميرور" عن المرشح الأخير ماسيمليانو أليغري، إذ وصفته بأنه أحد أفضل المرشحين لتولي المهمة، لكنه يفتقر إلى خبرة تدريب فريق في الدوري الإنجليزي.

لكن الصحيفة أكدت أن أليغري واحد من أفضل المدربين في أوروبا في السنوات الماضية، مشيرة إلى فوزه بلقب الدوري الإيطالي ست مرات منها مرة مع ميلان والباقي مع يوفنتوس.

ويحتل أرسنال المركز الخامس في ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 17 نقطة.