.
.
.
.

ألكمار وأيندهوفن ينضمان لأياكس ويطالبان بإلغاء الدوري

نشر في: آخر تحديث:

انضم ناديان هولنديان بارزان إلى أياكس أمستردام حامل لقب دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في المطالبة بإلغاء ما تبقى من الموسم بعد ساعات من إنهاء جارتها بلجيكا الموسم اليوم الخميس.

وانضم ألكمار، شريك أياكس في صدارة الدوري قبل توقفه الشهر الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا، وأيندهوفن، بطل نسخة 2018 ووصيف بطل الموسم الماضي، إلى دعوة مارك أوفرمارس المدير الرياضي لأياكس أمستردام بإلغاء الموسم.

وقال روبرت إينهورن المدير الرياضي لألكمار لوسائل إعلام هولندية اليوم "نجد أن الوضع الحالي لفيروس كورونا مقلق للغاية والتفكير في استكمال بقية الموسم بدون جماهير ليس له جدوى".

وأضاف "بالإضافة إلى ذلك لا يزال الموقف غير واضح بشأن كيف سيستمر تفشي الفيروس في التطور". وقال توون خيربراندز المدير الرياضي لأيندهوفن "لا يمكننا إيجاد أي سبب مقنع لاستئناف الموسم".

واتفقا مع رأي أوفرمارس الذي أغضبه قرار الاتحاد الهولندي للعبة بشأن محاولة استئناف الموسم حتى لو حدث في وقت متأخر يصل إلى منتصف يونيو حزيران المقبل.

وأصدر الاتحاد الهولندي يوم الأربعاء بيانا قال فيه إنه سيسير على خطى الاتحاد الأوروبي (اليويفا) في محاولة استكمال الموسم. وقال فينوورد، أحد الأندية البارزة أيضا، إنه من الأفضل الانتظار لمتابعة تطور الأمور خلال الأسابيع المقبلة.

وقال مارك كوفرمانس المدير الرياضي لفينوورد "عدم استكمال المسابقة لا يرضي الجميع سواء اللاعبين أو الجماهير".

وأعلنت بلجيكا في وقت سابق إنهاء الموسم وتتويج كلوب بروج بطلا للدوري بعد إلغاء باقي منافسات الموسم الجاري.