.
.
.
.

وفاة بونيتي حارس مرمى تشيلسي السابق

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تشيلسي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد وفاة حارس مرماه الدولي السابق بيتر بونيتي عن 78 عاما بعد صراع مع المرض.

وشارك بونيتي، الذي كان لقبه "القط" بسبب ردود فعله السريعة في المرمى، في 729 مباراة مع تشيلسي على فترتين بين 1960 و1979 ليصبح ثاني أعلى لاعب خوضا للمباريات في تاريخ النادي اللندني بعد المدافع السابق رون هاريس.

وقال تشيلسي في موقعه على الإنترنت "يعلن نادي تشيلسي لكرة القدم بحزن شديد وفاة واحد من أعظم لاعبيه عبر العصور وهو بيتر بونيتي". وأضاف "كان حارسنا السابق يعاني من المرض منذ فترة طويلة. كل من في تشيلسي يرسل تعازيه لأسرة بيتر وأصدقائه".

وحافظ بونيتي على شباكه نظيفة أكثر من 200 مرة على مدار عقدين كما خاض سبع مباريات مع منتخب إنجلترا.

وكان بونيتي احتياطيا للحارس غوردون بانكس في التشكيلة الفائزة بكأس العالم 1966 لكنه لم يشارك في أي مباراة بالبطولة.

غير أن بونيتي تلقى اللوم في خسارة إنجلترا بدور الثمانية لكأس العالم 1970 عندما كان المنتخب الإنجليزي متقدما 2-صفر في الشوط الثاني قبل أن يخسر 3-2 في نهاية المطاف أمام ألمانيا الغربية. وشارك بونيتي في المباراة بعد إصابة بانكس بتسمم غذائي.

وبعد اعتزاله، كان بونيتي مدربا لحراس المرمى في منتخب إنجلترا وتشيلسي ونيوكاسل يونايتد وفولهام ومانشستر سيتي.