.
.
.
.

أنصار قطبي الباسك يحتفلون بموعد المباراة التاريخية من الشرفات

نشر في: آخر تحديث:

تعهدت جماهير كرة القدم الإسبانية في إقليم الباسك بالاحتفال يوم السبت بموعد المباراة النهائية لبطولة كأس إسبانيا، رغم تأجيل المباراة التاريخية التي كانت مقررة اليوم بسبب تفشي وباء كورونا.

وتأهل أكبر فريقين في إقليم الباسك الإسباني، أتلتيك بلباو وريال سوسيداد، لنهائي كأس ملك إسبانيا، للمرة الأولى في التاريخ الحديث للمسابقة.

ولكن المباراة التي كانت مقررة يوم السبت، وكان يتوقع سفر أكثر من 50 ألف مشجع لإشبيلية لمتابعتها على معقل "لا كارتوخا"، تأجلت الشهر الماضي، دون تحديد موعد جديد.

وأطلق مشجعو الفريقين حملة عبر الإنترنت "لنقل النهائي إلى الشرفات". وقام المشجعون في بلباو وفي سان سيبستيان بتزيين شرفاتهم بالأعلام والأوشحة التي كانوا يعتزمون السفر بها إلى إشبيلية.

وستردد جماهير كل فريق النشيد الخاص بناديها، بعد التصفيق الذي يتم الساعة الثامنة مساء للعاملين في مجال الرعاية الصحية.

يذكر أن إقليم الباسك، مثل بقية إسبانيا، يخضع لإغلاق صارم في ظل إجراءات مكافحة وباء كورونا. ونشر الناديان مقطع فيديو مشتركا يركز على الكفاح من أجل التغلب على الوباء، والرغبة الأخيرة في لعب المباراة التاريخية.

وقال أريتز أدوريز، مهاجم أتلتيك، في المقطع: "ستكون مباراة نهائية عظيمة، وقتما تقام". وقال آسير ياراميندي:"لا يهم الفريق الذي تشجعه، فهذا النهائي لنا جميعا... سنكون جميعا فائزين".

وذكر الاتحاد الإسباني لكرة القدم مؤخرا أنه في حال عدم إقامة المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا، سيتم السماح لفريقي أتلتيك وسوسيداد باللعب في الدوري الأوروبي الموسم المقبل.