.
.
.
.

رئيس الاتحاد الأوروبي: التأخير سيؤثر على الموسم القادم

نشر في: آخر تحديث:

أكد ألكسندر شيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" أن تأخر نهاية الموسم الكروي الحالي سيكون مشكلة كبيرة وأمرا صعبا للغاية لما سيتركه هذا من آثار على روزنامة الموسم الجديد 2020 - 2021 .

وتوقفت فعاليات الموسم الحالي منذ مارس الماضي بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وأوضح شيفرين، في تصريحات نشرتها صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية يوم الاثنين: ليس هناك موعد نهائي محدد. ندرس خيارات عدة بشأن موعد انتهاء المسابقات هذا الموسم وهو ما يعتمد دائما على موعد استئناف المنافسات.

ولدى سؤاله عما إذا كان من الممكن أن يمتد الموسم الحالي للشهور الأخيرة من 2020 حسبما أشار غابرييل غرافينا رئيس الاتحاد الإيطالي للعبة ، قال شيفرين : أرى أنه صعب للغاية، سيترك هذا أثرا هائلا على روزنامة موسم 2020 - 2021.

ومنح "يويفا" الأولوية لاستكمال منافسات بطولات الدوري المحلية. وكان اليويفا قرر تأجيل جميع مباريات بطولتي دوري الأبطال الأوربي والدوري الأوروبي حتى إشعار آخر.

وأعرب شيفرين عن اعتقاده بأن البطولات المحلية وكذلك المنافسات الأوروبية المتوقفة يمكن أن تستكمل حتى وإن أقيمت المباريات بدون جماهير مشيرا إلى أن استئناف المسابقات سيجلب لمنازل المشجعين مشاعر وسعادة يحتاجون إليها بشدة.

وأضاف : إنني متفائل بطبعي. أعتقد أن هناك خيارات يمكن أن تسمح لنا باستئناف المسابقات المحلية والأوروبية واستكمال هذه الفعاليات، ومن المبكر أن نقول إننا لن نستطيع استكمال الموسم. أثر هذا سيكون مروعا على الأندية وبطولات الدوري المحلية. يمكننا إنهاء الموسم ، ولكننا يجب أن نحترم قرارات السلطات وننتظر تصريحا باستئناف اللعب.