.
.
.
.

راكيتيتش: الابتعاد عن كرة القدم "صعب وممل"

نشر في: آخر تحديث:

اعترف الكرواتي إيفان راكيتيتش لاعب وسط فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم بأن تدريباته المنفردة خلال فترة الإغلاق والعزل الحالية في إسبانيا بدأت تبدو صعبة ومملة لطول الفترة مشيرا إلى أنه ينتظر استئناف المسابقة رغم أن هدف الجميع حاليا هو التفكير في الموسم المقبل أيضا.

وأوضح راكيتيتش، في مقابلة مع قناة "موفيستار بلس" يوم الأحد: الشكوك لها بعض التكلفة. أريد بالفعل أن أشعر بالكرة وبالعشب وبجهد الفريق ومواصلة العمل مع الطاقم التدريبي الجديد وزملائي.

وأعرب اللاعب المخضرم عن حزنه لعدم وضوح الموقف حتى الآن بشأن استئناف الموسم في ظل استمرار أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وأوضح : من المؤلم أننا لا نعلم متى سيعود كل شيء إلى طبيعته. ولكننا نعي أن هناك أشياء أهم من كرة القدم، وهي صحتنا. ولكن هذا الارتباك والشكوك وعدم معرفة المدة الباقية على استئناف المسابقة له بعض التكلفة.

وقال راكيتيتش : نحن جميعا نريد العودة للعب مجددا والفوز بالدوري من خلال اللعب. ولكنني أتفهم أنه في حالة عدم القدرة على استئناف المسابقة ، سيتوجب إنهاء الموسم. وإذا كنا نحن في صدارة جدول المسابقة ، فإننا سنتوج باللقب.

واشار راكيتيتش أيضا إلى مستقبله في برشلونة وعدم تجديد تعاقده مع النادي حتى الآن ، وقال : إنني هادئ للغاية وسعيد للغاية. ولكن هناك طرفان بالطبع لكن لم يتصل علي أحد من مسؤولي النادي، أما أنا فأود بالفعل مواصلة العمل مع هذا الطاقم التدريبي الجديد للفريق.