.
.
.
.

رئيس سامبدوريا ينتقد فكرة استئناف الموسم في إيطاليا

نشر في: آخر تحديث:

أبدى ماسيمو فيريرو رئيس نادي سامبدوريا الإيطالي لكرة القدم، معارضته لاحتمالية استئناف الموسم الحالي للدوري الإيطالي، مناقضا بذلك القرار الذي اتخذته الأندية العشرين المشاركة في المسابقة بالإجماع في وقت سابق من هذا الأسبوع بشأن استئناف الموسم.

وقال فيريرو في برنامج ساخر بمحطة "راديو 1" الإذاعية : "نواصل خداع بعضنا البعض، حينما يخبرنا شخص ما بوجود لقاح (ضد فيروس كورونا) ، سنكون هادئين. بدلا من أن نقول: هيا بنا نكمل موسم 2019 - 2020 ، يجب أن نكون في أفضل حال للتحضير للموسم القادم".

وأجمعت أندية دوري الدرجة الأولى الإيطالي يوم الثلاثاء الماضي على استئناف فعاليات الموسم ، التي توقفت في التاسع من مارس الماضي بعدما اجتاح الفيروس إيطاليا ، وتأمل الأندية في إمكانية عودة التدريبات في الرابع من مايو المقبل بعد يوم واحد من القرار المتوقع للحكومة بتخفيف إجراءات الإغلاق العام.

وتراجع الحكومة الإيطالية بروتوكولا قدمه الاتحاد الإيطالي لكرة القدم يضمن سلامة اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية في معسكرات التدريب الخاصة بفرق البطولة حيث تتدرب الأندية في عزلة.

وتتبقى مباريات 12 مرحلة على نهاية المسابقة الحالي للدوري الإيطالي حيث يدور التخطيط على بدء إقامة مباريات هذه المراحل في أواخر مايو أو أوائل يونيو المقبلين.

وتساءل فيريرو عما يمكن فعله حال تعرض لاعب للعدوى ، لافتا النظر إلى أنه بعد مرور شهرين من العزل في المنزل ، سيحتاج اللاعبون لقضاء أسابيع أخرى في إعادة التأهيل. وأضاف: "هل ربما يكونون تحت الإقامة الجبرية".

وأعاد جيوفاني ريزا ، عالم الفيروسات الشهير بالمعهد الوطني للصحة في إيطاليا، حالة الحيرة بشأن استئناف منافسات كرة القدم.

وبعد أن أبدى رأيا سلبيا في منتصف أبريل الحالي ، قال ريزا في مؤتمر صحفي يوم الجمعة إنه على الرغم من أن قرار عودة منافسات الكرة سيكون سياسيا ، لا يمكن تجاهل خطر الإصابة بالعدوى في كرة القدم.

وأضاف: "هناك اتصال جسدي، دعونا نقول إنه من الصعب تطبيق التباعد الاجتماعي".