.
.
.
.

لوبيتيغي: نحتاج إلى 5 أسابيع من الإعداد لتفادي الإصابات

نشر في: آخر تحديث:

أثار غوليان لوبيتيغي، المدير الفني لفريق إشبيلية الإسباني لكرة القدم مخاوف من أن الوقت غير الكافي للإعداد لاستئناف الموسم قد يؤدي لزيادة إصابات اللاعبين.

وقاال لوبيتيغي أثناء حديثه لعدة وسائل إعلام إسبانية يوم الاثنين: أعتقد أنه يجب أن يكون أقل وقت للإعداد خمسة أسابيع. سنخوض مباراة كل ثلاثة أيام في إطار عاطفي لم نجربه من قبل. سنحتاج لأفضل الظروف المتاحة.

وأضاف: هناك سابقة في كرة القدم الأميركية. الدوري الوطني لكرة القدم الأميركي في 2011، حصلوا على راحة لمدة ثلاثة أشهر بسبب نزاع عمالي، وكان هناك 12 إصابة بوتر أخيل في أول شهر من المسابقة، علما أن متوسط الإصابة بوتر أخيل في فترات سابقة هو خمس إصابات في الموسم ككل.

وأكد: أتمنى عندما يحين الوقت ونحصل على الضوء الأخضر من وزارة الصحة، أن يكون لدينا وقت كاف للاستعداد بشكل جيد.

وشدد مدرب المنتخب الإسباني وريال مدريد السابق على أهمية حماية اللاعبين بدنيا وذهنيا.

وقال: لا يوجد سابقة لهذا الأمر. لن يكون الأمر مثل العودة من فترة الإجازة، ليس من الناحية البدنية ولا من الناحية الذهنية.

وأضاف: لن تكون أجساد اللاعبين ولا أذهانهم لديها نسبة 20 في المئة من الجاهزية التي تكون عليها عندما يعودون بشكل طبيعي للتدريبات. أنا متقنع بذلك.

وأكد: سيكون وضعا عاطفيا معقدا. يعتقد الناس أن كل لاعبي كرة القدم لديهم منازل كبيرة وقطع أراض كبيرة ولكن هؤلاء قلة.